المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كتاب : بناء المساكن الخاصة



arch
12-28-2007, 05:49 PM
بناء المساكن الخاصه

هذا الكتاب ليس كتاباً عن مواصفات تنفيذ المباني – وإن احتوى على أجزاء موجزة منها – فهذا الموضوع له كتبه المتخصصة، وإنما هو كتاب له صفة الخصوصية يشرح بإيجاز خطوات تنفيذ المساكن الخاصة والعمائر السكنية المحدودة في الأدوار وفي عدد الوحدات السكنية والتي غالباً ما يقوم على متابعتها أصحاب المساكن أنفسهم ولا توكل لشركات متخصصة، ويحتوي الكتاب بالإضافة إلى ذلك بعض الإرشادات والتنبيهات لبعض الأمور التي لها تأثير على كفاءة تنفيذ المسكن وتكاليفه .

وقد بدأ الكتاب ببيان عن مرحلة التصميم وتقدير التكاليف نظراً لأهمية هذا الأمر في ملاءمة المسكن وجودته وسلامته وتكاليفه، ثم استعرض في الباب الثاني والثالث القضايا التي تسبـق بدء التنفيـذ فيما يخص التعاقد على الأعمال والعمليات الرئيسة للأعمال ثم شرح في الأبـواب من الرابـع إلى التاسع كيفيـة تنفيـذ العمليات المختلفة للبناء بدءاً من الهيكل الإنشائي ومروراً بالأعمال الصحية والكهربائية وأعمال التكييف ومن ثم أعمال اللياسة والبلاط والدهان والديكورات والنجارة والألمنيوم والعوازل المائية والحرارية. وقد ختمت الكتاب بباب له أهمية كبيرة لأنه يتعلق بوسائل الاقتصاد في تكاليف إنشاء المباني .


http://www.7rKt.at/uploader/uploads/1bcf917632.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)





--------------------------------------------------------------------------------

الباب الاول مرحلة التصميم وتقدير التكاليف

الباب الثاني التعاقد على الأعمال

الباب الثالث العمليات الرئيسة للأعمال

الباب الرابع أعمال الهيكل الأنشائي

الباب الخامس الأعمال الكهربائية والاعمال الصحيه واعمال التكييف

الباب السادس أعمال اللياسة واعمال البلاط والرخام

الباب السابع أعمال ديكورات الجبس والأسقف المستعارة واعمال الدهان

الباب الثامن أعمال العوازل المائية والحراريه

الباب التاسع أعمال النجارة واعمال الألمنيوم

الباب العاشر من وسائل الاقتصاد في التكاليف

معمارية
12-28-2007, 05:59 PM
جازاك الله خيراأختي آرش على هذا التقديم
يا حبذا لو تفيدينا بالكتاب
:1004:

arch
12-28-2007, 06:01 PM
جازاك الله خيراأختي آرش على هذا التقديم
يا حبذا لو تفيدينا بالكتاب
:1004:



ان شاء الله سوف اضع جميع اجزاء الكتاب على مراحل
اشكرك على المرور الله مايحرمنا
:1004::1004::1004:

ابو يوسف
12-29-2007, 01:39 AM
كتاب رائع

اشكرك كثير اختي ارشي وانا انتظر بشغف وضع اجزاء الكتاب مشكورة جدا

arch
12-29-2007, 12:14 PM
كتاب رائع

اشكرك كثير اختي ارشي وانا انتظر بشغف وضع اجزاء الكتاب مشكورة جدا


اهلا بيك اخى ابويوسف
نورت الموضوع بحضورك وسوف ابدا اليوم انه شاء الله بوضع اول جزء من الكتاب
تحياتى لك:)

arch
12-29-2007, 02:25 PM
الباب الأول

مرحلة التصميم وتقدير التكاليف

1-1 مقدمة :

يعتبر التصميم ذا أهمية قصوى وتأثير فاعل على المبنى المراد تنفيذه إذ يعتمد عليه بشكل مباشر وضع المسكن من الداخل والخارج وتكاليفه ومدى تحقيقه للأغراض المنشأ من أجلها، وبالتالي فإن أخطاء التصميم لها تأثيرات سلبية على استعمالات المسكن وسلامته وتكاليفه لأنها تؤدي إلى عدم كفاءة استعمال المسكن نتيجة الأخطاء في التصميم المعماري وإلى التأثير على سلامته نتيجة الأخطاء في التصميم الإنشائي وإلى زيادة تكاليفه نتيجة المبالغة وعدم الدقة في التصميم بمختلف جوانبه المعمارية والإنشائية والصحية والكهربائية وغيرها .

1 – 2 حقائق يجب إدراكها قبل البدء بمرحلة التصميم :
1-2-1 أن التصميم عبارة عن خدمة تقدم بدون علامات بارزة تدل على مستواها قبل تقديمها وهي تعتمد على القدرة الإبداعية ومدى الكفاءة والإخلاص التي يتمتع بها المصمم وبالتالي فإن معيار خدمة التصميم لا يجب أن يكون سعر تقديمها فقط وإنما – بقدر أكبر – سمعة المصمم وقدراته الفنية والإبداعية والجهد المبذول لتقديم الخدمة وذلك من آجل أن يحقق التصميم أهدافه الأساسية في إنشاء مسكن يحقق الأغراض المقصودة منه وبأقل تكاليف ممكنة .

1 – 2- 2 يفضل عدم قبول التصميم من قبل صاحب المسكن حتى الوصول إلى درجة القناعة برغبته لذلك التصميم وأنه لا غرو من التعديل وتغيير الأفكار إلى حين الوصول إلى النتيجة المرجوة لأن التعديل بعد بدء التنفيذ يعد أمراً صعباً ومعقداً وله تأثيرات سلبية على وضع المبني في النهاية فضلاً عن زيادة التكاليف نتيجة التعديلات، وفي هذا الإطار فإنه من المفيد المشاورة وطلب الاقتراحات من الأقارب والزملاء أثناء عملية التصميم، بخلاف ما يتم من ذلك أثناء مرحلة التنفيذ الذي يؤدي إلى تأثيرات سلبية على المبنى بسبب اختلاط الاقتراحات وعدم تناسق التعديلات مع التصميم الأصلي .

arch
12-29-2007, 02:27 PM
1 – 2 – 3 أن مساحة المبنى ومواصفاته تعكس بشكل مباشر تكاليفه وبالتالي فإن تقدير التكاليف بشكل تفصيلي أثناء مرحلة التصميم وقبل البدء في التنفيذ أمراً هاماً إذ أن الاعتماد على أن تكلفة المتر المسطح على أساس تسليم مفتاح في حدود 1100 أو 1200 ريال مثلاً أمراً قد يكون مضللاً لغير ذوي الاختصاص حيث يجد تحديد المساحات الأساسية من أجل تقدير سعر المتر المسطح بشكل دقيق وواضح فنجد مثلاً أن شخصاً يبدأ التنفيذ وفي مخيلته أن مبناه ذا ال 500 م2 سيكلفه 1200 ريال للمتر المسطح أي ما يعادل 600.000 ريال ويفاجأ في نهاية التنفيذ أن مبناه قد كلفه 900.000 ريال لأنه لم يدرك أن المساحة الفعلية التي نفذها كانت 600 م2 وأن مواصفات المبني تدخل في سعر 1500 ريال للمتر المسطح، هذا بالإضافة إلى أن تقدير التكاليف يعطي بياناً واضحاً لأجزاء المبنى التي تشكل نسباً كبيرة من التكاليف ومدى تأثير تغير المواصفات على تكاليف العناصر المختلفة مما يساعد صاحب المسكن على اتخاذ القرارات بشأن الكميات والمواصفات لمختلف بنود التكاليف

1 – 2 حقائق يجب إدراكها قبل البدء بمرحلة التصميم :
1-2-1 أن التصميم عبارة عن خدمة تقدم بدون علامات بارزة تدل على مستواها قبل تقديمها وهي تعتمد على القدرة الإبداعية ومدى الكفاءة والإخلاص التي يتمتع بها المصمم وبالتالي فإن معيار خدمة التصميم لا يجب أن يكون سعر تقديمها فقط وإنما – بقدر أكبر – سمعة المصمم وقدراته الفنية والإبداعية والجهد المبذول لتقديم الخدمة وذلك من آجل أن يحقق التصميم أهدافه الأساسية في إنشاء مسكن يحقق الأغراض المقصودة منه وبأقل تكاليف ممكنة .

1 – 2- 2 يفضل عدم قبول التصميم من قبل صاحب المسكن حتى الوصول إلى درجة القناعة برغبته لذلك التصميم وأنه لا غرو من التعديل وتغيير الأفكار إلى حين الوصول إلى النتيجة المرجوة لأن التعديل بعد بدء التنفيذ يعد أمراً صعباً ومعقداً وله تأثيرات سلبية على وضع المبني في النهاية فضلاً عن زيادة التكاليف نتيجة التعديلات، وفي هذا الإطار فإنه من المفيد المشاورة وطلب الاقتراحات من الأقارب والزملاء أثناء عملية التصميم، بخلاف ما يتم من ذلك أثناء مرحلة التنفيذ الذي يؤدي إلى تأثيرات سلبية على المبنى بسبب اختلاط الاقتراحات وعدم تناسق التعديلات مع التصميم الأصلي .
1 – 2 – 3 أن مساحة المبنى ومواصفاته تعكس بشكل مباشر تكاليفه وبالتالي فإن تقدير التكاليف بشكل تفصيلي أثناء مرحلة التصميم وقبل البدء في التنفيذ أمراً هاماً إذ أن الاعتماد على أن تكلفة المتر المسطح على أساس تسليم مفتاح في حدود 1100 أو 1200 ريال مثلاً أمراً قد يكون مضللاً لغير ذوي الاختصاص حيث يجد تحديد المساحات الأساسية من أجل تقدير سعر المتر المسطح بشكل دقيق وواضح فنجد مثلاً أن شخصاً يبدأ التنفيذ وفي مخيلته أن مبناه ذا ال 500 م2 سيكلفه 1200 ريال للمتر المسطح أي ما يعادل 600.000 ريال ويفاجأ في نهاية التنفيذ أن مبناه قد كلفه 900.000 ريال لأنه لم يدرك أن المساحة الفعلية التي نفذها كانت 600 م2 وأن مواصفات المبني تدخل في سعر 1500 ريال للمتر المسطح، هذا بالإضافة إلى أن تقدير التكاليف يعطي بياناً واضحاً لأجزاء المبنى التي تشكل نسباً كبيرة من التكاليف ومدى تأثير تغير المواصفات على تكاليف العناصر المختلفة مما يساعد صاحب المسكن على اتخاذ القرارات بشأن الكميات والمواصفات لمختلف بنود التكاليف .


1 – 3 تحديد سمات المبنى الرئيسة والاحتياجات المطلوبة فيه :

تمهيداً لبدء مرحلة التصميم يتعين التفكير في السمات الرئيسة للمسكن ومحتوياته والشروط المطلوبة فيه كأن يكون المسكن عبارة عن وحدة متكاملة بوجود الدرج الرئيس في وسط المبنى أو أن يكون الدرج جانبياً قابلاً لجعل الدورين مفصولين أو أن يحتوي على قبو وكذلك تحديد محتوياته ومقاساتها، ويجب في هذا المقام الإشادة بما يقوم به البعض من القيام بزيارات ميدانية للمباني التي على وشك الانتهاء للاطلاع على نماذج للتصميم منفذة على الطبيعة، كذلك يتعين قبل البدء بمرحلة التصميم زيارة عدد من المكاتب الهندسية والاطلاع على النماذج الموجودة لديهم وملاحظة مستوى المكتب من الناحية الفنية والتنظيمية وذلك تمهيداً لاختيار المكتب الذي ستوكل إليه مهمة التصميم .

arch
12-29-2007, 02:30 PM
1
– 4 الاتفاق مع المكتب الهندسي :
يفضل أن يبنى الاتفاق مع المكتب الهندسي على عدد من الأسس :1 – 4 – 1 أن يقوم المكتب الهندسي بإعداد تصميم أولى طبقاً لاحتياجات صاحب المسكن ويقوم بالتعديل المتكرر عليه في – حدود المعقول – إلى أن يوافق رغبته عن اقتناع.
1 – 4 – 2 أن يقوم المكتب الهندسي بإعداد تقدير تقريبي للتكلفة يكون مبنياً على حصر للكميات وتحديد للأسعار الأفرادية بناء على المواصفات المبدئية المتفق عليها مع صاحب المسكن، وفي حالة رغبته إجراء تعديل على التصميم لتحقيق تخفيضاً في التكاليف فإن على المكتب الهندسي القيام بذلك لمرة واحدة وإذا تكرر ذلك فيجب عندئذ الاتفاق على أتعاب إضافية مقابل ذلك التعديل الجديد .

1 – 4 – 3 بعد اعتماد التصميم الابتدائي من قبل صاحب المسكن يقوم المكتب الهندسي بتنفيذ

الرسومات التفصيلية :
- الموقع العام موضحاً فيه مواقع المبنى الرئيس والخزان وخزان الصرف الصحي والملحق السفلي وبوابات السور مع جميع الأبعاد والمناسيب اللازمة .
- المساقط المعمارية لجميع أدوار المبنى موضحاً عليها المحاور والأبعاد والمناسيب والبيانات اللازمة ومرفقاً بها قطاعات تفصيلية لبعض الأجزاء التي لا تكون واضحة من المساقط الأفقية .
- قطاعين معمارين رأسيين للمبنى أحدهما يمر بالدرج موضحاً بهما المحاور والمناسيب والأبعاد.
- رسومات للواجهات المعمارية موضحاً عليها المحاور والأبعاد والمناسيب اللازمة .
- مساقط أفقية لتسليح الأساسات والأسقف موضحاً عليها الأبعاد والمحاور والمناسيب والبيانات بوضوح ومرفقاً بها الجداول والملاحظات والقطاعات التفصيلية اللازمة .
- تفاصيل إنشائية نموذجية للكمرات والأعمدة والقواعد .
- تفاصيل معمارية وإنشائية لتصميم الأسوار والخزانات وخزان الصرف الصحي .
- مساقط أفقية توضح تفاصيل توزيع الوحدات الكهربائية وطريقة توصيلها بلوحة التوزيع ومقاسات الأسلاك وعدد ومقاسات الأنابيب المغلفة لها ومواقع لوحات التوزيع الفرعية ومواد ووحدات الإضاءة والمأخذ مع الرموز والبيانات اللازمة .

- مساقط أفقية توضح الوحدات الصحية ومسارات الصرف الصحي ومقاسات الأنابيب ومواصفاتها ومواقع غرف التفتيش وطريقة التوصيلات .

- مساقط أفقية توضح أسلوب تغذية الوحدات الصحية بالمياه وشبكات تغذية المياه الرئيسة وطريقة ربط الخزانات السفلية والعلوية بشبكة المياه 1 – 4 – 4 يجب عند إعداد الرسومات التفصيلية المذكورة

أعلاه الأخذ في الاعتبار ما يلي :

§ توضيح كافة الأبعاد والمحاور والبيانات على المخططات والتأكد من التوافق التام بين جميع المخططات في الأبعاد والمحاور والمناسيب خاصة الرسومات المعمارية والإنشائية.
§ العناية بالتصميم الإنشائي وتحري الدقة في اختيار أماكن الأعمدة واختيار الأساليب المناسبة للأسقف بما يحقق تصميماً إنشائياً متوازناً وبأقل تكلفة ممكنة حتى لو استدعى ذلك إجراء مفاضلة بين أسلوبين أو أكثر ويستلزم ذلك إجراء الحسابات اللازمة في كل عناصر التصميم الإنشائي وتجنب التقدير العشوائي الذي ينطوي على المبالغة الجائرة في التصميم، ويجب التنويه هنا إلى أن معظم المكاتب الهندسية لا تعطي الاهتمام الكافي للتصميم الإنشائي وتسنده إلى مهندسين قليلي الخبرة والكفاءة ومما يشجعهم على الاستمرار في ذلك عدم قدرة صاحب المسكن على اكتشاف أخطاء التصميم الإنشائي مثل ما هو حاصل في التصميم المعماري، كما يجب الانتباه إلى استخدام بعض المكاتب الهندسية لبرامج الحاسب الآلي الذي قد يفضي إلى نتائج سلبية وخطره إذا كان المهندس المسند إليه التصميم قليل الخبرة وضعيف في أساسيات الهندسية الإنشائية ويفتقد إلى الحس الهندسي، كما يجب الانتباه إلى أن كفاءة التصميم الإنشائي لها دور كبير في سلامة المبنى أولاً ثم تخفيض تكاليف عنصري الحديد والخرسانة.

§ إسداء النصح لصاحب المسكن بإجراء اختبار للتربة يتم على ضوءه تصميم الأساسات وإعلامه بالتكاليف اللازمة لذلك والتوضيح له بأن هذا الأمر لمصلحته لأنه في حالة عدم وجود اختبار للتربة سيضطر المكتب إلى افتراض إجهاد معين للتربة ينطوي على قدراً كبيراً من عامل الأمان، ويجب على المكتب الهندسي في هذه الحالة إبلاغ صاحب المسكن بأن عليه مسئولية التأكد من أجهاد التربة الفعلية لا يقل عن الإجهاد المفترض من قبل المكتب وتضمين ذلك في العقد بينه وبين صاحب المسكن حتى تكون المسئوليات واضحة ولتتاح الفرصة لصاحب المسكن إدراك أهمية ذلك .

§ ضرورة إحاطة صاحب المسكن علماً بالتصاميم التي سيقترحها لمواقع الوحدات الصحية داخل دورات المياه وكيفية تنفيذ مواسير الصرف الصحي وشبكات التغذية بالمياه وكذلك تصاميم التمديدات الكهربائية ومواقع مأخذ الإنارة والقوى ومواقع لوحات التوزيع الفرعية، ومجاري الكيابل الأرضية، وكذلك الأسلوب المقترح لتكييف المسكن وشرح المزايا والعيوب المتعلقة بكل أسلوب والتنسيق مع الشركات المتخصصة بتنفيذ أعمال التكييف والاشتراطات الفنية اللازمة لذلك لكي يكون صاحب المسكن على إلمام سابق بمحتويات المخططات قبل التنفيذ قدر الإمكان .

1 – 4 – 5 يمكن أن يشمل الاتفاق مع المكتب الهندسي إعداد عقود التنفيذ ومواصفات المواد واشتراطات التنفيذ مع التنبيه إلى ضرورة أن يلتزم المكتب الهندسي بمبدأ التجرد الكامل من أية مصالح تربطه بالمصنعين أو الموردين أو المقاولين أو تجار المواد عند إعداد تلك المستندات وذلك تحقيقاً لمتطلبات المهنة من النـزاهة والإخلاص .

1 – 5 نماذج أخطاء في التصميم :

1 – 5 – 1 مساحة المسكن :
من الأخطاء الشائعة في التصاميم الهندسية عدم التركيز على تقليص مساحة المسكن ومثال ذلك أن المهندس المصمم لا يناقش صاحب المسكن في متطلباته لمقاسات الغرف هل تحسب صافية أو من محور الحائط إلى محور الحائط المقابل لأن مثل هذه المناقشة قد تؤدي إلى اقتناع صاحب المسكن بالمقاسات من المحور إلى المحور وبالتالي تؤدي إلى تقليص مساحة المسكن بنسبة تتراوح من 8 – 12 % مما يؤدي إلى تقليص التكاليف بنسبة مقاربة وبين الشكل رقم (1-1) و(1-2) مثال على هذه الحالة .

arch
12-29-2007, 03:30 PM
1 – 5 – 2 مناسيب المسكن :
غالباً ما تكون المناسب الموجودة في التصاميم مناسيب تقديرية لم يؤخذ فيها الاعتبار المناسيب الفعلية للأرض الطبيعية ولم يحاط صاحب المسكن علماً بمناسيب القبو والدور الأرضي مقارنة بمنسوب الفناء الخارجي (الحوش) ومنسوب الشارع وهذا الأمر مهم جداً حيث يعتمد عليه منسوب سطح الخزان الأرضي ومنسوب الحفر في حالة وجود قبو ووضع شبابيك القبو ومناسيب الدرج الجانبي .
1 – 5 – 3 بعض التصاميم لا يحتوي على تصميم للتكييف يوضح الأسلوب المناسب لتنفيذ أعمال التكييف بحيث يكون مأخوذاً في الاعتبار أثناء التصميم الإنشائي لتوضيح الفتحات اللازمة في الأسقف والحوائط في الرسومات الإنشائية لأن تنفيذ الفتحات المطلوبة بعد تنفيذ الهيكل الإنشائي يعتبر أمراً صعباً ومعقداً خاصة إذا كانت تلك الفتحات تقع في منطقة كمرات .


http://www.arb-up.com/files/arb-up-Dec1/zA741749.jpg (http://www.arb-up.com/)

http://www.arb-up.com/files/arb-up-Dec1/vKB41812.jpg (http://www.arb-up.com/)

يتبع.....

admin
12-29-2007, 09:19 PM
اختي ارشي بارك الله فيكي

مجهود رائع ذلك الذي تقومين به

نحن نتابع معك :1004:

arch
12-30-2007, 09:29 AM
– 6 أهمية تقدير التكاليف وكيفية إعداده .

لا شك أن تقدير التكاليف قبل البدء بالتنفيذ هو الشعلة التي يتمكن صاحب المسكن علىلى ضؤها من تخطيط أموره وترتيب أوراقه فمن خلاله يستطيع تحديد مواصفات الأجزاء المختلفة للمسكن بما يناسب قدراته المادية ويستطيع تحديد مدة التنفيذ على حسب جداول توفر السيولة النقدية لديه، ويقصد بتقدير التكلفة المذكور هنا ليس التقدير العام المبني على تكلفة المتر المسطح وإنما المقصود هو تقدير مفصل للتكاليف توضح فيه جميع البنود التي تخص المواد وأعمال التنفيذ وتحديد كمياتها من واقع المخططات بالدقة الكافية وتحدد مواصفات المواد وبالتالي الأسعار الأفرادية لكل بند من التكاليف وبالطريقة الحسابية التقليدية تحسب تكاليف كل بند وتحديد نسبته من التكاليف الإجمالية وبالتالي يمكن معرفة البنود الأكثر تأثيراً على التكاليف ليمكن النظر في إمكانية تخفيض تكلفتها وفيما يلي نموذجاً لجدول تقدير التكاليف

arch
12-30-2007, 09:35 AM
http://www.7rKt.at/uploader/uploads/d05db10a8d.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


http://www.7rKt.at/uploader/uploads/968b8b45df.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


http://www.7rKt.at/uploader/uploads/53978297ac.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


http://www.7rKt.at/uploader/uploads/8ad34a183b.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


http://www.7rKt.at/uploader/uploads/19b6c042f2.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)

arch
12-30-2007, 09:39 AM
التعاقد على الأعمال

2 – 1 مقدمة :
يمكن التعاقد على تنفيذ المسكن الخاص بإتباع عدة أنواع من أساليب التعاقد لكل أسلوب محاسنه وعيوبه، وتؤثر عدة عوامل في اختيار أسلوب معين منها رغبة صاحب المسكن وظيفة المسكن والمدة المقررة لإنجازه .
2 – 2 أنواع أساليب التعاقد :
2 – 2 – 1 التعاقد التدريجي (التقليدي) :

في هذا الأسلوب يقوم صاحب المسكن بمهمة شراء المواد وتحضيرها للموقع ويتعاقد بشكل منفصل وتدريجي على أعمال الهيكل الإنشائي ثم السباكة والكهرباء فاللياسة والبلاط والدهان والتعاقد على توريد وتركيب أعمال النجارة والألمنيوم والحدادة والديكور وغير ذلك .

ويميز هذا الأسلوب أنه يناسب من لديه الوقت والخبرة لمتابعة أعمال التنفيذ وأنه يحقق وفراً لا بأس به في التكاليف فضلاً عن أن التدرج في التعاقد الجزئي يعطي الفرصة لدراسة أفضل للقرارات المتخذة. ويعيب هذا الأسلوب طول مدة التنفيذ وبذل جهد كبير في متابعة الأعمال وشراء وإحضار المواد .

2 – 2 – 2 التعاقد نصف التدريجي (الهيكل الإنشائي مع المواد) :
يتم هذا الأسلوب بالتعاقد على أعمال الهيكل الإنشائي بما في ذلك المواد بموجب سعر المتر المسطح للمبنى الأساسي والخزانات وخزان الصرف الصحي والمتر الطولي للسور، ثم يتبع ذلك التعاقد بشكل مجزأ وكامل على التشطيبات (السباكة والكهرباء واللياسة والبلاط والدهان) بدون المواد مع التعاقد بشكل منفصل على توريد وتركيب أعمال النجارة والحدادة والألمنيوم والديكورات وغيرها .

ويختلف هذا الأسلوب عن الأسلوب السابق (محتوى الفقرة 2 – 2 – 1) في أن أعمال الهيكل الإنشائي تتضمن المواد، ولا يبدو أن لهذا ميزة لأن شراء وتحضير مواد الهيكل الإنشائي تتميز بالسهولة خلافاً لمواد التشطيب، وبناء عليه فإنه في حالة الرغبة في إتباع هذا الأسلوب ينبغي حساب التكاليف الفعلية للأعمال والمواد بالدقة الكافية وحساب ما يعادلها للمتر السطح للتأكد من واقعية الأسعار المعروضة من المقاولين


.2 – 2 – 3 التعاقد الإجمالي على الأعمال (المصنعية) :

يتم هذا الأسلوب بالتعاقد على تنفيذ أعمال الهيكل الإنشائي وأعمال التشطبيبات (السباكة والكهرباء واللياسة والبلاط والدهان) بموجب سعر المتر المسطح والتعاقد بشكل منفصل على توريد وتركيب أعمال النجارة والألمنيوم والحدادة بالإضافة إلى شراء وتحضير المواد بالكامل. ويميز هذا الأسلوب أنه يوفر بعض الوقت والجهد في متابعة تنفيذ الأعمال ولكن تبقى جهود شراء وتحضير المواد لازمة .


2 – 2 – 4 تسليم المفتاح :
يتم هذا الأسلوب بالتعاقد على تنفيذ جميع الأعمال شاملاً المواد بموجب سعر المتر المسطح للبلاطات الإنشائية المنفذة على الطبيعة ويجب التنبيه في هذا المقام على أن بعض الأسعار تعرض من قبل المقاولين على اعتبار حساب مسطحات المبنى الرئيس فقط وتحمل الخزانات وخزان الصرف الصحي والأسوار والحفر وأمور أخرى – تحددها وثيقة التعاقد – على السعر المعروض وفي بعض الأحيان تحسب جميع المسطحات والأسوار المنفذة على الطبيعة، لذلك يجب عند المقارنة بأسعار المقاولين التأكد من توحيد الأسس والمواصفات التي قدم المقاولين أسعارهم بموجبها .

ويمكن أن يتم التعاقد بموجب هذا الأسلوب أيضاً على أساس السعر الأفرادي والكميات التقديرية لجميع فئات الأعمال وتتم المحاسبة بموجب الكميات المنفذة على الطبيعة وغالباً ما يستخدم هذا الأسلوب في المشاريع الكبيرة .

ويميز هذا الأسلوب إنه يناسب من ليس لديه الوقت والخبرة على متابعة أعمال التنفيذ كما أنه يساعد في اختصار مدة التنفيذ ويعيبه زيادة التكاليف واحتمال عدم التزام المقاول بالتنفيذ حسب المواصفات وبالتالي احتمال وقوع الخلافات بين أطراف التعاقد بالإضافة إلى احتمال الاختلاف على كفاءة التنفيذ واستحقاق الدفعات .


2 – 2 – 5 التعاقد التدريجي مع الأشراف الكامل على التنفيذ :
يتم هذا الأسلوب بالتعاقد التدريجي على الأعمال جميعها وتوكل مهمة التعاقد على الأعمال والأشراف على التنفيذ وشراء المواد وتحضيرها إلى شخص مؤهل وآمين يقوم بأداء الأعمال نيابة عن صاحب المسكن وممثلاً له مقابل أتعاب قد تكون مقطوعة وقد تكون نسبة من التكلفة الإجمالي ويستحسن الإشارة هنا إلى أن الأتعاب المقطوعة تكون أفضل لتعزيز الثقة بين صاحب المسكن والمشرف والتي يجب أن تكون شرطاً أساسياً في العقد بينهما والذي يجب أن يوضح فيه أيضاً واجبات الطرفين ومبلغ الأتعاب وطريقة الدفعات ويحسن في هذا المقام التركيز على أن الشخص الموكل إليه مهمة الأشراف يجب أن يتمتع بالكفاءة والإخلاص – كما ذكر آنفاً – ولا يكفي أحدهما لتحقيق الغرض المنشود.
ويميز هذا الأسلوب أن صاحب المسكن يحصل على نوعية جيدة من التنفيذ بأسعار معقولة مع وجود مرونة في التعديل وتغيير القرارات في الحدود المعقولة، وغالباً ما ينشأ عن هذا الأسلوب توفيراً في التكاليف نتيجة الخدمة المؤهلة والمخلصة من قبل المشرف الذي تظل أتعابه في كل الأحوال أقل من الأرباح المأخوذة على صاحب المسكن في حالة التعاقد بأسلوب تسليم المفتاح .

ويعيب هذا الأسلوب طول مدة التنفيذ نتيجة كثرة الأطراف المتعاقد معها .


2 – 3 محتويات مستندات التعاقد (عقود التنفيذ) :
يجب أن تتضمن عقود تنفيذ الأعمال حقوق ومسئوليات أطراف التعاقد والأعمال المشمولة بالعقد ومدة التنفيذ وأسعار العقد ودفعات المستحقات ويجب أن ينص صراحة في العقد على أن المواصفات والاشتراطات الفنية والمخططات الهندسية جزءاً لا يتجزأ من العقد، ويفضل عند الرغبة في استدراج

العروض من المقاولين إعداد وثائق المنافسة التي تحتوي على ما يلي:
1- إرشادات ومعلومات للمتقدمين للمنافسة .
2- نموذج مسودة العقد .
3- الشروط العامة والخاصة .
4- المواصفات المطلوبة للمواد .
5- الاشتراطات الفنية للتنفيذ .
6- المخططات الهندسية .
لأن ذلك من شأنه أن يشجع المتقدم للمنافسة على تقديم عرض واقعي وأن تكون جميع العروض المقدمة مبنية على أسس موحدة مما يسهل المقارنة بينها .

بنت عمار
12-30-2007, 07:05 PM
جزاك الله خيرا يا حفظك الله

كل الود والـــــــــــــ:1004::1004::1004::1004::1004::100 4::1004::1004:
:1004::1004::1004::1004::1004

arch
12-31-2007, 11:00 AM
اخوتى الاعزاء وجودكم يزيد الموضوع روعة
الله مايحرمنا:1030:
:1004::1004::1004::1004::1004::1004:

arch
12-31-2007, 11:09 AM
2 – 4 وثائق المنافسة :
2 – 4 – 1 إرشادات ومعلومات للمتقدمين للمنافسة :
تحتوي هذه الوثيقة على وصف مختصر للمشروع موضوع العقد وطريقة التمتير والأعمال المحملة على العقد والمدة الزمنية للتنفيذ وغرامات التأخير – إن وجدت – وأخر موعد لتسليم العروض .


2 – 4 – 2 مسودة العقد :
يفضل أن يكون العقد واضح ومنظم وأن تدرج فقراته تحت عناوين منفصلة وغالباً ما تحتوي فقراته على ما يلي :

التمهيد :
حيث تعرف أطراف التعاقد وموضوع العقد والأعمال المشمولة فيه وموقع تنفيذ الأعمال وتاريخ العقد .

الشروط العامة :
تحتوي على بعض الأحكام العامة التي تحدد – مثلاً – ضرورة التزام المقاول بتنفيذ الأعمال حسب الأصول الفنية السليمة وتوظيف عمالة جيدة وماهرة والالتزام بتوجهات المهندس المشرف وغير ذلك .

الشروط الخاصة :


هي ما يتعلق بشروط معينة تخص المسكن موضوع العقد .

أسعار العقد :
حيث توضع الأسعار الأفرادية أو المقطوعة لجميع الأعمال المشمولة بالعقد وبتفصيل واضح.


مدة التنفيذ :
حيث تحدد المدة الزمنية المطلوب تنفيذ السكن خلالها وموعد بدء سريانها والإجراءات التي يحق لصاحب المسكن اتخاذها في حالة تأخير التنفيذ عن المدة المحددة ويجب أن ينص على أنه في حالة حدوث التأخير بسبب صاحب السكن أو المهندس المشرف فتمدد مدة التنفيذ بمقدار ذلك التأخير شريطة أن يحصل المقاول من صاحب المسكن أو المهندس المشرف على توقيع أحدهما بالموافقة الخطية على ذلك التمديد في حينه، ولن يكون صاحب المسكن ملزم بأي تمديد في المدة ادعاه المقاول فيما بعد ولم يوقع عليه هو أو المهندس المشرف .


الدفعات :

حيث توضح بالتفصيل مبالغ الدفعات وتوقيت استحقاقها .

2 – 4 – 3 المواصفات المطلوب للمواد :

يوضح في هذه الوثيقة المواصفات المطلوب للمواد المستخدمة في التنفيذ وذلك في حالات عقد الهيكل الإنشائي مع المواد وعقد تسليم المفتاح .


2 – 4 – 4 الاشتراطات الفنية لأعمال التنفيذ :
توضح هذه الوثيقة الاشتراطات الفنية التي يجب الالتزام بها في تنفيذ مختلف الأعمال ففي حالة عقد الهيكل الإنشائي – مثلاً – يجب توضيح طريقة تنفيذ أعمال التسليح وطريقة خلط الخرسانة وهزها وإجراء اختباراتها ومعالجتها وطريقة تنفيذ أعمال النجارة الإنشائية وطريقة تنفيذ الأعمدة والمباني .



العمليات الرئيسة للأعمال والبرنامج الزمني للتنفيذ3 – 1


مقدمة :

تتكون مراحل تنفيذ المسكن من سلسلة من العمليات يعتمد بعضها على البعض الآخر وتتداخل بشكل يحتاج إلى تنظيمها بأسلوب يجعل تداخلها لا يؤثر على دقة تنفيذها ولا يؤخر تنفيذ المشروع ذلك لأن بعض العمليات تعتبر عمليات حرجة يؤدي تأخيرها إلى تأخير المشروع بكامله بينما توجد عمليات يمكن تأخيرها إلى حد معين دون التأثير على المشروع لأن المدة بين التاريخ المحدد لبدايتها والتاريخ المحدد لنهايتها تزيد عن المدة المقررة لها.


وسيوضح فيما يلي العمليات الرئيسة للأعمال والعمليات التي تسبقها والتي تليها.

3 – 2 العمليات الرئيسة للأعمال :
3 – 2 – 1 الهيكل الإنشائي :
تحتوي أعمال الهيكل الإنشائي على أعمال تحضير الموقع والحفر وتنفيذ الأساسات والحائط الساند وعوازل الأساسات والقبو وأعمال الردم والميدات وسقف القبو وأعمدة ومباني الدور الأرضي وأعمدة ومباني الدور الأول وأعمال الملحق العلوي والملحق السفلي والأسوار وما يرافق ذلك من تمديدات كهربائية للأسقف والحائط الساند وتمديدات وفتحات للتكييف وخلافه .


هذه المرحلة هي العملية الأولى يليها التمديدات الكهربائية (المرحلة الثانية) والتمديدات الصحية (المرحلة الأولى) وأعمال التكييف (المرحلة الأولى) ويتزامن معها التمديدات الكهربائية (المرحلة الأولى) .


3 – 2 – 2 التمديدات الكهربائية :

المرحلة الأولى : وهي تمديدات الأسقف والحائط الساند حيث تتم خلال تنفيذ الهيكل الإنشائي .
المرحلة الثانية : وتشمل أعمال تمديدات الأنابيب الكهربائية وتركيب العلب ولوحات التوزيع وتنفيذ كامل أعمال التسليك حيث تنفيذ بعد انتهاء الهيكل الإنشائي وتتزامن مع التمديدات الصحية (المرحلة الأولى) وأعمال التكييف (المرحلة الأولى) .

– 2 – 3 التمديدات الصحية :

المرحلة الأولى : وتشمل التمديدات الداخلية لمياه التغذية والصرف الصحي والتمديدات الخارجيـة للصرف الصحي حيث تنفذ بعد انتهاء الهيكل الإنشائي وقبل أعمال اللياسة وصبة أرضية الفنـاء الخارجـي (الحوش) وتتزامن مع التمديدات الكهربائية (المرحلة الأولى) وأعمال التكييف (المرحلة الأولى) وأعمال العزل المائي لدورات المياه .


المرحلة الثانية : وتشمل تمديدات الحدائق والفناء الخارجي (الحوش) والسور الخارجي ومضخة المياه وتجهيز ماسورة التوصيل مع مياه التغذية من الشبكة العامة حيث تنفذ بعد إتمام صبة أرضية الفناء الخارجي (الحوش) وقبل بلاط الفناء الخارجي (الحوش) .


المرحلة الثالثة : وتشمل تمديدات أنابيب التغذية في السطح وتوصيلات الخزان العلوي حيث تنفذ بعد إنهاء بلاط السطح .

– 2 – 4 تركيب إطارات (حلوق) الأبواب الحديد :


يمكن خلال هذه العملية تركيب إطارات (حلوق) الأبواب الحديد بعد المرحلة الأولى من اللياسة (الطرطشة) وقبل المرحلة الثالثة من اللياسة ويمكن أن تتزامن مع المرحلة الثانية من اللياسة (لياسة السترة) .
– 2 – 5 أعمال التكييف :

أعمال التكييف المقصودة هنا هي المركزي والمنفصل والمنفصل المخفي .

المرحلة الأولى : وتشمل تنفيذ الفتحات اللازمة لقنوات نقل الهواء وأنابيب التوصيلات الكهربائية وتصريف المياه ويتم تنفيذ هذه المرحلة بعد إنهاء الهيكل الأنشائي وقبل أعمال اللياسة ويمكن أن تتزامن مع التمديدات الكهربائية (المرحلة الثانية) والتمديدات الصحية (المرحلة الأولى) .

المرحلة الثانية : وتشمل تمديدات قنوات نقل الهواء الأفقية والرأسية للتكيف المركزي والمكيفات المنفصلة المخفية وتركيب المراوح بالنسبة للمكيفات المنفصلة المخفية حيث يبدأ تنفيذ هذه المرحلة بعد أعمال اللياسة والبلاط والسيراميك وقبل أعمال الجبس .

المرحلة الثالثة : وتشمل تركيب الضاغط والتشغيل وتركيب الثيرموستات ويتم تنفيذ هذه المرحلة بعد إنهاء جميع الأعمال وتوصيل الكهرباء للمسكن .


3 – 2 – 6 أعمال اللياسة :


المرحلة الأولى : وتشمل تثبيت الشبك المعدني وتنظيف الأسطح من الورق والأخشاب وتنفيذ طبقة الطرطشة وتنفذ هذه المرحلة بعد المرحلة الأولى من أعمال التكييف والمرحلة الثانية من التمديدات الكهربائية والمرحلة الأولى من التمديدات الصحية وقبل المرحلة الثانية من أعمال اللياسة .
المرحلة الثانية : وتشمل تنفيذ أعمال اللياسة للسترة والملحق العلوي حيث تنفذ بعد مرحلة الطرطشة وقبل أعمال اللياسة الأخرى .

المرحلة الثالثة : وتشمل تنفيذ أعمال اللياسة الداخلية حيث تنفذ بعد المرحلة الثانية (لياسة السترة والملحق العلوي) وقبل المرحلة الرابعة (اللياسة الخارجية) .

المرحلة الرابعة : وتشمل تنفيذ أعمال اللياسة الخارجية حيث تنفذ بعد المرحلة الثالثة من أعمال اللياسة وقبل بلاط الفناء الخارجي (الحوش) ويمكن أن تتزامن مع أعمال البلاط الداخلي وسيراميك الحوائط .

arch
12-31-2007, 11:13 AM
3 – 2 – 7 أعمال العزل المائي والحراري للسطح :
يتم تنفيذ هذه العملية بعد أعمال لياسة السترة والملحق العلوي وقبل أعمال بلاط السطح ويمكن أن تتزامن مع أعمال اللياسة الداخلية .

3 – 2 – 8 أعمال البلاط والرخام للأرضيات :

المرحلة الأولى : وتشمل أعمال بلاط السطح حيث تنفذ هذه المرحلة بعد انتهاء أعمال العزل المائي والحراري وقبل أعمال البلاط الداخلي ويمكن أن تتزامن مع أعمال رخام الحوائط .

المرحلة الثانية : وتشمل أعمال البلاط والرخام الداخلي حيث تنفذ بعد أعمال بلاط السطح وقبل أعمال التكييف (المرحلة الثانية) ويمكن أن تتزامن مع أعمال سيراميك الحوائط والأرضيات .
المرحلة الثالثة : وتشمل أعمال بلاط الفناء الخارجي (الحوش) حيث تنفذ بعد أعمال اللياسة الخارجية وأعمال الرخام والحجر الخارجي وبعد أعمال التمديدات الصحية (المرحلة الثانية) وقبل أعمال الدهان الخارجي

3 – 2- 9 العزل المائي لدورات المياه :
تنفذ هذه العملية أثناء تنفيذ المرحلة الأولى من التمديدات الصحية وقبل أعمال اللياسة (المرحلة الثانية) .

3 – 2- 10 أعمال السيراميك :

وتشمل سيراميك الحوائط والأرضيات حيث تنفذ هذه العملية بعد أعمال العزل المائي لدورات المياه وأعمال اللياسة (المرحلة الثالثة) وقبل أعمال التكييف (المرحلة الثانية) وأعمال الأسقف المستعارة لدورات المياه والمطابخ ويمكن أن تتزامن مع أعمال البلاط الداخلي.


– 2 – 11 أعمال الرخام الداخلي للحوائط :


تنفذ هذه العملية أثناء مرحلة اللياسة الداخلية وقبل أعمال البلاط والرخام الداخلي للأرضيات ويمكن أن تتزامن مع أعمال العازل المائي والحراري للسطح وأعمال بلاط السطح.


3 – 2- 12 أعمال الأسقف المستعارة لدورات المياه والمطابخ :
تنفذ هذه العملية بعد انتهاء أعمال السيراميك وأعمال التكييف (المرحلة الثانية) وقبل أعمال التركيبات الصحية (المرحلة الثانية)


3 – 2 – 13 أعمال ديكورات الجبس :
تنفذ هذه المرحلة بعد انتهاء أعمال التكييف (المرحلة الثانية) وبعد أعمال البلاط الداخلي وقبل أعمال الدهان .

3 – 2- 14 أعمال التركيبات الصحية :
المرحلة الأولى : تشمل هذه المرحلة تركيب المغاطس والكراسي العربي حيث تنفذ بعد انتهاء أعمال سيراميك الحوائط وقبل تنفيذ أعمال سيراميك الأرضيات .


المرحلة الثانية : هذه المرحلة تشمل تركيبات الوحدات الصحية من الكراسي الأفرنجية والبيدية والمغاسل والإكسسوارات والمرايا حيث تنفذ بعد انتهاء أعمال الأسقف المستعارة لدورات المياه والمطابخ ويمكن أن تتزامن مع أعمال الدهان

– 2- 15 أعمال صب خرسانة الفناء الخارجي (الحوش) :
حيث تنفذ هذه العملية بعد انتهاء المرحلة الأولى من أعمال التمديدات الصحية وقبل أعمال اللياسة الخارجية وأعمال الرخام والحجر الخارجي .

3 – 2- 16 أعمال الرخام والحجر الخارجي :
حيث تنفذ هذه الأعمال بعد أعمال صب خرسانة الفناء الخارجي (الحوش) وقبل أعمال بلاط الفناء الخارجي (الحوش) ويمكن أن تتزامن مع أعمال أخرى عديدة .


3 – 2 – 17 أعمال الدهان :
المرحلة الأولى : وتشمل أعمال التأسيس والمعجون والطبقة الأولى من الدهان للحوائط والأسقف حيث تنفذ هذه المرحلة بعد أعمال ديكورات الجبس وقبل أعمال التركيبات الكهربائية وأعمال الألمنيوم .
المرحلة الثانية : وتشمل الطبقة النهائية للدهان حيث تنفذ بعد انتهاء أعمال التركيبات الكهربائية وأعمال الألمنيوم دهان الأبواب الخشب والحديد وقبل أعمال الدهان الخارجي .


المرحلة الثالثة : وتشمل الدهان الخارجي حيث تنفذ هذه المرحلة بعد المرحلة الثانية من أعمال الدهان وبعد أعمال بلاط الفناء الخارجي (الحوش) .

3 – 2- 18 أعمال التركيبات الكهربائية :
تنفذ هذه العملية بعد المرحلة الأولى من أعمال الدهان ويمكن أن تتزامن مع أعمال الألمنيوم .

3 – 2- 19 أعمال الألمنيوم :
تنفذ هذه العملية بعد المرحلة الأولى من أعمال الدهان ويمكن أن تتزامن مع أعمال التركيبات الكهربائية .

3 – 2- 20 أعمال تركيب الأبواب الخشب والحديد :
تنفذ هذه العملية بعد أعمال البلاط الداخلي الجبس ويمكن أن تتزامن مع أعمال الدهان (المرحلة الأولى) وأعمال التركيبات الكهربائية وأعمال الألمنيوم .

3 – 2- 21 أعمال تركيب شبك حديد النوافذ :
تنفذ هذه العملية بعد أعمال البلاط (المرحلة الثانية) أو أثناء أعمال الدهان (المرحلة الأولى) وقبل أعمال الدهان (المرحلة الثانية) .

3 – 3 جدول التدفقات المالية المطلوبة للصرف على إنشاء المسكن :
عندما يتم حساب تكاليف كل عملية من العمليات المذكورة آنفاً وذلك بالاهتداء بجدول تقرير التكاليف المذكور في الفقرة 1 – 6 فإنه يمكن حساب المبالغ المالية المطلوبة للصرف على إنشاء المسكن في كل مرحلة من مراحل أنشاء المسكن، وقد لوحظ أن المرحلة الأولى (مرحلة الهيكل الإنشائي) تستهلك حوالي 25 – 35 % من التكاليف الكلية وأن المرحلة الثانية (مرحلة التمديدات واللياسة والبلاط) تستهلك من 25 – 35 % من التكاليف، وأن المرحلة الثالثة (أعمال الجبس والدهان والأبواب والتركيبات الصحية والكهربائية) تستهلك من 35 – 45 % من التكاليف الكلية للمسكن، ومن هذا يتضح أن النسبة الكبرى من التكلفة تكون مطلوبة خلال المرحلة الأخيرة من أنشاء المسكن .

admin
12-31-2007, 10:47 PM
نتابع معك واصلي :)

ابو يوسف
01-01-2008, 05:22 AM
ما شاء الله عليكي جهد مميز تستحقين تقيم عليه ووردة كذلك :1004:

arch
01-08-2008, 09:59 AM
أعمال الهيكل الأنشائي


4 – 1 مقدمة :

تشمل أعمال الهيكل الإنشائي تحضير الموقع والحفر والأساسات والحائط الساند للقبو وعوازل الأساسات والقبو وأعمال الردم والميدات وسقف القبو وأعمدة ومباني الدور الأرضي وأعمدة ومباني الدور الأول والملحق العلوي والسترة والملحق السلفي والأسوار. وسيتم فيما يلي استعراض لخطوات تنفيذ أعمال الهيكل الإنشائي بالإضافة إلى إعطاء بعض الملاحظات حول مواد التنفيذ اللازمة لتلك الأعمال .


4 – 2 خطوات تنفيذ أعمال الهيكل الإنشائي :
4 – 2 – 1 تحديد موقع الأرض على الطبيعة :


يجب أن تكون أول خطوة يقوم بها المقاول هي توقيع أبعاد الأرض على الطبيعة والتأكد من مدى تعامد أضلاعها وصحة موقعها بالنسبة للشوارع والمساكن القائمة ويجب عدم الاكتفاء بالعلامات (البتر) المحددة للأرض على أنها الحدود المضبوطة لأنها معرضة للإزالة والتغيير، ولتوضيح هذه المسألة


يمكن استخدام المثال التالي :

نفترض أن قطعة الأرض المراد أنشاء المسكن عليها هي القطعة رقم 3 الموضحة بالشكل رقم (4-1)، يجب أولاً التأكد من أن المسافة (ف) بين المبنيين القائمين على شارع 20م تساوي مجموعة أبعاد القطعة رقم (1) والقطعة رقم (2) وعرض الشارع 15م حسب المخطط المعتمد للمنطقة، ولهذا الأمر

ثلاث احتمالات :

الأول : هو وجود زيادة كبيرة أو نقص كبير ناتج عن أخطاء كبيرة في عملية المسح وتستدعي هذه الحالة إبلاغ الجهات المسئولة وأصحاب الأراضي المجاورة للاتفاق على الأمر.اعلى

الثاني : وجود زيادة طفيفة ويكتفي في هذه الحالة بتوقيع الأبعاد الكاملة للأرض وترك الزيادات للقطع الأخرى .

الثالث : وجود نقص طفيف وفي هذه الحالة يجب التنسيق مع أصحاب الأراضي الأخرى المشتركة بالمسافة (ف) لتوزيع النقص على القطع الثلاث .

كذلك يجب التأكد من تعامد أضلاع الأرض بمعنى أن يكون الضلع المنطبق على سور المبنى القائم يشكل زاوية قائمة مع شارع ال 20 م، وإذا اتضح وجود خطأ في تنفيذ سور المبنى القائم فيجب التزام الدقة في الأضلاع الأخرى حتى لو أدى ذلك بأن تتفاوت أبعاد الارتدادات جهة المبنى القائم كما هو


4 – 2 – 2 تخطيط محاور المبنى :

بعد توقيع الأرض على الطبيعة يوقع المبنى نفسه على الأرض بحيث يبعد الارتدادات الصحيحة من جميع الجهات وبحيث تكون المحاور (الأفقية والعامودية والمائلة) للأعمدة على الطبيعة مطابقة لوضعها على المخطط من ناحية الزوايا والتوازي، ويجب التنبيه هنا أنه مهما بلغت درجة تعقيد المخطط فلابد من مطابقة المنفذ على الطبيعة له وإذا تعذر ذلك يجب مراجعة المخطط تحسباً لوجود أخطاء في الأبعاد والأمر من الأهمية ما يجعل من الضرورة استلام الأبعاد والمحاور من قبل مهندس للتأكد من مطابقتها للمخططات بدقة.


4 – 2 – 3 أعمال الحفر :

عملية الحفر تختلف من منطقة إلى منطقة ومن تصميم إلى آخر وتختلف المعدات المستخدمة في كل حالة، فالتربة الرملية والطينية غالباً ما يكفي الجراف (Shovlle) لحفرها حيث يستحسن حفر كامل مسطح المبنى على عمق لا يقل عن 1.5 م، أما التربة الصخرية فتحتاج إلى معدات قوية مثل الحفار والغراف وفي هذه الحالة يكتفى بحفر القواعد كل على حده إلى أعماق تتراوح من 1.00م إلى 1.5، وغالباً ما يكون للمهندس المشرف الرأي الأمثل في تحديد الأسلوب المناسب للحالة معتمداً على اختبارات التربة (إن وجدت) وطبيعة منسوب المياه السطحية الحالي والمتوقع على مدى عمر المسكن ومدى وجود صرف صحي أو تصريف للمياه السطحية .

يفضل في كل حالات الحفر الاتفاق على أعمال الحفر بكاملها بما في ذلك الخزان الأرضي وخزان الصرف الصحي وقواعد السور وإكمالها في وقت واحد مع مراعاة وضع سياج حماية لكل من الخزان وخزان الصرف الصحي إلى حين الانتهاء منهما، كما أن الأسلوب السائد في كيفية التعاقد هو المبلغ المقطوع ويجب الحرص على الحصول على عروض من أكثر من متعهد لضمان واقعية التكاليف كما يجب أن تكون الشروط المنظمة للتعاقد واضحة ومحددة كتابياً لتلافي الفهم الخاطئ ويجب عدم إعطاء المتعهد كامل مستحقاته حتى يتم التأكد – من قبل المقاول المنفذ للهيكل الإنشائي – بأن الأبعاد والمناسيب التي أعطيت للمتعهد قد نفذت بالضبط .

4 – 2 – 4 أعمال أساسات القبو والعزل المائي لأرضية القبو :

توقع أولاً حدود القبو على الطبيعة ويضاف إليها مسافة لا تقل عن 1.20 م من كل جهة ثم تحفر المنطقة بكاملها إلى عمق يمكن إيجاده من المخططات الهندسية للمسكن، ويمكن تبسيط ذلك باستخدام

الشكل (4-3) حيث أن :

ع1 = سماكة الخرسانة العادية لقاعدة القبو (حوالي 10 سم) .
ع2 = أكبر ارتفاع لقواعد القبو .
ع3 = سماكة الردم والبلاط فوق قواعد القبو (حوالي 10 سم) .
ع4 = الارتفاع الصافي للقبو .
ع5 = سماكة بلاطة سقف القبو .
ع6 = سماكة الردم والبلاط للدور للأرضي .

وبالتالي يكون عمق الحفر بالنسبة لمنسوب الشارع مساوياً = ع1 + ع2 + ع3 + ع4 + ع5 + ع6 – (الفروق بين منسوب الدور الأرضي ومنسوب الشارع)، وتستخدم هذه الطريقة عندما تكون سماكة قواعد القبو لا تزيد عن 50 سم أما في حالة وجود قواعد كبيرة تتعدى سماكتها 50 سم فيمكن استخدام البديل الموضح في الشكل (4-4) .

حيث يكون عمق الحفر العام لمسطح القبو بالنسبة لمنسوب الشارع مساوياً

arch
01-08-2008, 10:02 AM
http://www.7rKt.at/uploader/uploads/382d61348a.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


= ع1 + ع2 + ع3 + ع4 + ع5 – (الفرق بين منسوب الدور الأرضي ومنسوب الشارع) ومن ثم يحفر للقواعد حسب الارتفاع المطلوب .
حيث ع1 = سماكة الخرسانة المسلحة لأرضية القبو .
ع2 = سماكة الردم والبلاط لأرضية القبو .
ع3 = الارتفاع الصافي للقبو .
ع4 = سماكة بلاطة سقف القبو .
ع5 = سماكة الردم والبلاط للدور الأرضي .

وبعد إتمام عملية الحفر تصب الخرسانة العادية لمسطح القبو مضافاً إليه من كل جهة العرض الخارجي لأساسات القبو مضافاً إليه 15 سم لبناء حائط من البلك بارتفاع أساسات الحائط الساند للقبو، يلي ذلك من مرحلة عزل أرضية القبو والتي تستدعي أولاً تسوية الأرض والتأكد من خلوها من النتؤات الجارحة للعازل وكذلك تلييس حائط البلك وشطف زاوية الالتقاء مع الأرضية، يتم بعد ذلك تغطية الأرضية والحائط بالعازل المائي حسب حالة الحفر كما هو موضح بالشكل رقم (4-5)، وطبقاً لم يتم توضيحه في الباب الثامن لاحقاً عن العازل المائي .


يتوجب بعد ذلك حماية العازل بتغطيته بخرسانة رقيقة بسماكة 5 – 7 سم ويجب تنفيذ هذه العملية بعناية فائقة وبمراقبة مباشرة ودقيقة من قبل صاحب المسكن والمهندس المشرف للتأكد من عدم الأضرار بالعازل المائي ويمنع من أجل ذلك الخلط داخل العازل أو استخدام معدات الخلط الجارحة ويكتفي بآلة التسوية، كما يجب التأكد من أن أحذية العمال خالية من الأجزاء الحادة، أما العازل على حوائط البلك فيمكن حمايته بطبقات الحماية المعروفة ومن ثم تجري أعمال التسليح وصب خرسانة أرضية وقواعد القبو حسب المخططات الهندسية .

4 – 2 – 5 بناء الحائط الساند :
بعد إتمام صب قواعد القبو يتم عملية نجارة الحائط الساند من الجانبيين وبعد انتهاء أعمال التسليح والصب وفك الخشب يتم تلييس الحائط من الخارج وتوضع عليه الطبقة العازلة الراسية التي يجب أن توصل مع أطراف العازل الظاهرة من الطبقة الأفقية للعازل بالطريقة المناسبة حسب استشارة شركة العازل المنفذة والمهندس المشرف .

arch
01-08-2008, 10:05 AM
http://www.7rKt.at/uploader/uploads/53c4578e08.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)

4 – 2 – 6 أعمال الأساسات العادية :تنفذ أولاً الخرسانة العادية والتي غالباً ما تكون أبعادها تزيد عن أبعاد الخرسانة المسلحة بحوالي 10 سم من كل جهة ثم تدهن الخرسانة العادية بالبيتومين البارد الخاص بالأساسات ثم تحدد القواعد بالنجارة الخشبية على شكل ما يسمى (بالصندوق) ثم يوضع حديد التسليح للقواعد والأرقاب وتصب ثم تدهن القواعد من الأعلى ومن الجوانب والأرقاب بكامل ارتفاعها بالبيتومين البارد كما هو موضح بالشكل رقم (4-6) .

ويلاحظ هنا أن ارتفاع حديد الأرقاب يجب أن يساوي عمق الحفر مضافاً إليه منسوب الميده عن الشارع مضافاً إليه 80 سم، أما منسوب الميده عن الشارع فيمكن حسابه – بالاستعانة بالشكل رقم (4-7) – كما يلي :

منسوب الميده عن الشارع = ع1 + ع2 + ع3 – 10 سم
حيث ع1 = ارتفاع رصيف الشارع ( من 20 – 30 سم) .
ع2 = ارتفاع منسوب الفناء الخارجي (الحوش) عن منسوب رصيف الشارع متضمناً ميول الفناء الخارجي (الحوض) .
ع3 = ارتفاع منسوب الدور الأرضي عن منسوب الحوش


– 2 – 7 أعمال ردم القواعد :
بعد انتهاء أعمال صب القواعد وعزلها تتم عملية الردم حيث يجب أن تكون بتربة جيدة خالية من الطين والأحجار الكبيرة وأن يستخدم في ذلك معدات صغيرة الحجم وبأسلوب يضمن سلامة القواعد من التعرض للضغط المباشر وسلامة الأرقاب من أن تتعرض للكسر ويجب أن يكون الردم على طبقات حسب توجيهات المهندس المشرف ويرش بالماء ويدك لكل طبقة .

arch
01-08-2008, 10:09 AM
http://www.7rKt.at/uploader/uploads/f1f462ae1c.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)

4 – 2 – 8 أعمال الميدات :
تحدد الميدات ببناء كرسي من البلك يكون منسوبه مساوياً لمنسوب أسفل الميده وبالتالي يجب أن يتفاوت منسوب الكرسي تبعاً لاختلاف ارتفاعات الميدات ثم تنفذ أعمال النجارة والحدادة بالطريقة المعتادة، ويجب أن يكون منسوب الميدة في جميع الأماكن متساوياً بالدقة الكافية لتفادي الحاجة إلى كميات زائدة من الردم لضبط منسوب البلاط.


4 – 2 – 9 الردم بعد الميدة وصب الأرضية :

بعد إنهاء أعمال صب الميدة وفك الأخشاب تردم الميدة بتربة جيدة خالية من الطين والأحجار الكبيرة وعلى طبقات بحيث ترش كل طبقة بالماء وتدك، ويجب قبل عملية الردم بناء غرفة تفتيش أسفل موقع سقوط كيابل لوحات التوزيع الفرعية (الطبلونات) للدورين ووضع ماسورة بالقطر الكافي تمر تحت الميده إلى الخارج بأقصر طريق إلى موقع لوحة التوزيع الرئيسة (عداد الشركة) على السور لتستعمل لاحقاً لتمرير الكيابل بداخلها، أما في حالة وجود تمديدات سباكة تحت الميده كما هو الحال في مباني الشقق والمحلات فيجب بعد الردم الحفر وتنفيذ أعمال تمديدات السباكة ثم الردم عليها وبناء مجرى من البلك للمواسير يتم الردم على جانبه ثم يسقف بأسقف معدنية تفتح عند الحاجة ويجب الأخذ في الاعتبار أن لا يقل منسوب نهاية المواسير عند خزان الصرف الصحي عن منسوب سطحه، ويجب التنبيه هنا إلى ضرورة تفادي صعود معدات الردم فوق الميده إلا بعد مرور مدة لا تقل عن أسبوعين لتأخذ الخرسانة قوتها ويمكن فقط الردم قبل ذلك باستخدام العمال بدل المعدات .
بعد ذلك تصب الأرضية بعد وضع شبك الحديد اللازم مع ملاحظة أن دورات المياه يجب أن لا تردم وأن تصب أرضيتها تحت منسوب أسفل الميده لتسهيل تنفيذ أعمال التمديدات الصحية فيما بعد .


4 – 2 – 10 أعمال الأعمدة :
يجب تنفيذ نجارة وحدادة الأعمدة حسب الأصول الفنية السليمة حيث يجب تربيط حديد العمود بالأشاير قضيب بقضيب تربيطاً محكماً وأن تستعمل أخشاب نظيفة غير مقوسة وغير متكسرة ويجب التأكد من توسط حديد التسلح داخل الشدة الخشبية من كل اتجاه وبالرغم من أنه يجب تدعيم العمود قبل الصب تدعيماً كافياً إلا أن يستحسن أن يتم استلام العمود والتأكد من وضعه الرأسي بعد الصب وفك الخشب لأن ذلك يجعل المقاول مسئولاً عن سلامة وضع العمود حتى بعد مرحلة الصب ولأن الاكتفاء باستلام العمود قبل الصب يجعل أي أضرار تحصل بالعمود أثناء الصب خارج مسئولية المقاول، ويجب الاهتمام بدقة الوضع الرأسي للعمود وأن لا يتعدى الخطأ المسموح به عن 2 مم لكل 1م من طول العمود لما لذلك من تأثير على أعمال المباني وأعمال اللياسة فيما يعد فضلاً عن التأثير على سلامة المسكن .
وهناك ثلاثة أمور تتعلق بالموضوع يستحسن توضيحهم وهم ارتفاع الدور وطول حديد التسليح وارتفاع الصب لكل عمود

ارتفاع الدور :
يؤثر على عملية تحديد ارتفاع الدور عدة عوامل أهمها :
1- وجود تمديدات تكييف مركزي أو منفصل .
2- وجود ديكورات تحوي إنارة مخفية .
3- مدى اتساع مساحة الغرف .

ذلك لأن وجود تمديدات للتكيف وديكورات تحوي إنارة مخفية يستدعـي زيادة ارتفاع الدور وكذلك فإن اتساع مساحة الغرف يستدعي ارتفاعاً يتناسب مع المساحة فمباني القصور والفلل الكبيرة تحتاج ارتفاعاً عالياً نسبياً بينما المباني التجارية ذات الوحدات السكنية المتعددة والتي غالباً ما تحوي غرفاً ذات مساحات صغيرة فتكون بالتالي ذا ارتفاع منخفض وبالرغم بأن هذه العوامل يفترض أن تكون مأخوذة الاعتبار في المخططات الهندسية إلا أن التقرير فيها عند التنفيذ غالباً ما يتم بتوجيهات المهندس المشرف وبموافقة صاحب المسكن المبنية على إدراك كامل للعوامل المذكورة أعلاه ذلك لأن الزيادة الغير لازمة تؤدي إلى ارتفاع التكاليف كما أن النقص قد يؤثر على المواصفات المعمارية للمسكن .


ارتفاع حديد التسليح وارتفاع الصب للأعمدة :
كما هو موضح بالشكل رقم (4-8) فإن طول حديد التسليح لعمود ما في الدور الأرضي = ع1 + 80 سم (أو حسبما تشترط المواصفات الفنية) .

ارتفاع الصب لعمود ما في الدور الأرضي = ع1 – أكبر ارتفاع للكمرات المشتركة في العمود .
طول حديد التسليح لعمود ما في الدور الأول = ع2 + 80 سم (وحسبما تشترط المواصفات الفنية) .
ارتفاع الصب لعمود ما في الدور الأول = ع2 – أكبر ارتفاع للكمرات المشتركة في العمود


.4 – 2 – 11 أعمال الأسقف :

يجب أن تنفيذ نجارة الأسقف طبقاً للمخططات مع ملاحظة ما يلي:
1- استعمال أخشاب نظيفة غير مقوسة وغير متكسرة خاصة في الكمرات الساقطة والتأكد من وضعها الرأسي لتفادي مشاكل اللياسة فيما بعد .
2- ضبط وزن السقف على مستوى أفقي واحد بالدقة اللازمة وإن استدعى ذلك الاستعانة بمساح خاصة عندما يكون المسطح ذا مساحة كبيرة .
3- استكمال أعمال الدعم قبل بدء أعمال التسليح .
4- تحديد أماكن الفتحات اللازمة والمواسير لأعمال السباكة والتكييف لتفادي مشاكل التكسير في المستقبل وهذا بالطبع يستدعي التقرير في موضوع التكييف والسباكة قبل بدء أعمال النجارة .
كذلك يجب تنفيذ أعمال التسليح طبقاً للمخططات مع ملاحظة ما يلي :
1. رفع الحديد في جميع الأماكن عن الشدة الخشبية باستخدام قطع من المونة الأسمنتية أو البلاط حسبما تشترط المخططات والمواصفات الفنية أو ما يوجه به المهندس المشرف.
2. تربيط الأسياخ بالكانات من أعلى وأسفل وفي جميع الأماكن .
3. تنفيذ أعمال تكسيح الحديد حسب المسافات المحددة في المواصفات الفنية .


4 – 2 – 12 أعمال المباني :
يجب أن ترتفع حوائط المبنى الواحد بانتظام بحيث لا يزيد ارتفاع أي جزء عن الأخر بمقدار 1م في أي وقت من الأوقات ويدرج الحائط الموقوف فيه البناء على زاوية 45 ْ. كما يجب أن تكون اللحامات مستقيمة وأن تكون المباني رأسية تماماً ومضبوطة على الشاقول ويجب التركيز على المباني التي لا تصل بين أعمدة ومراقبة استقامتها الرأسية لأن عدم وجود الأعمدة يزيد من احتمال الخطأ فيها. وفي حالة تقاطع حائطين يجب التشريك بينهما بما لا يقل عن ثلاث رباطات وأن تكون زاوية تقاطعها مضبوطة كما هي في المخطط. وينبغي أن تخلط مونة المباني بكميات قليلة وأن تستخدم خلال مدة قصيرة (لا تزيد عن ساعة ونصف) قبل أن تشك .

arch
01-08-2008, 10:11 AM
http://www.7rKt.at/uploader/uploads/bbe2f88489.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


4 – 2 – 13 أعمال الخزان الأرضي :

يجب أولاً أن يكون الحفر بمقاسات تزيد عن المقاسات الداخلية المطلوبة للخزان بما لا يقل عن 50 سم من كل اتجاه، ثم تصب الخرسانة العادية لأرضية الخزان، يبني بعدها حائط من البلك على كامل محيط الخزان ثم يليس الحائط مع الأرضية مع شطف زاوية التقائهما ثم تنفذ أعمال العازل المائي على الحوائط والأرضية ثم تغطى الحوائط بطبقة الحماية المناسبة سواء كانت الواح البلايوود أو غيرها ثم يصب على الأرضية خرسانة رقيقة بسماكة 5 – 7 والتي يجب أن تصب من الأعلى وتترك لتنساب على كامل مساحة الأرضية دون الحاجة إلى نزول العمال إلى داخل الخزان احتياطاً من التأثير على العازل، بعد ذلك تتم عملية الحدادة والنجارة لحوائط الخزان الخرسانية في مأمن من التأثير على العازل وبعد فك الخشب تنفذ لياسة الحائط والأرضية قبل نجارة السقف، وينبغي الانتباه إلى أن منسوب سطح الخزان يجب أن يقل عن منسوب بلاط الفناء الخارجي (الحوش) بمقدار يتراوح بين 10 – 15 سم، لذلك يجب أن لا يسمح للمقاول بتنفيذ سقف الخزان إلا بعد التقرير في منسوب بلاط الفناء الخارجي (الحوش) لأن بعض المقاولين يجعل منسوب سطح الخزان مساوياً لمنسوب الشارع مما يؤدي إلى وجود طبقة ردم سميكة فوق الخزان ويجعل الفتحة عميقة وبالتالي يصعب النزول إلى داخل الخزان عند الحاجة للتنظيف


4 – 2 – 14 أعمال خزان الصرف الصحي :

ينفذ خزان الصرف الصحي بإنشاء ميدات أرضية وأعمدة حيث يجب أن يكون الغطاء الخرساني لحديد التسليح لا يقل عن 5 سم من جميع الجهات وأن تهز الخرسانة هزاً جيداً لضمان حماية حديد التسليح من التآكل، ثم تبنى الحوائط ويفضل أن تكون من الحجر أو على الأقل من البلك المصمت لأن البلك العادي يتآكل مع الزمن مما يؤدي إلى سقوط الردم على الخزان في المستقبل وبالتالي التأثير على المنطقة المحيطة به. ويفضل أن ينفذ الخزان بقسمين يفصل بينهما حائط من الخرسانة يكون ارتفاعه أقل من ارتفاع السقف بحوالي 40 سم حيث تصب مواد الصرف الصحي في القسم الأول أو ما يسمى بخزان التحليل وبعد وصول المياه فيه إلى منسوب الحائط الخرساني تنتقل المياه الخالية من المواد الصلبة إلى القسم الثاني أو ما يسمى بخزان التصريف كما هو موضح بالشكل رقم (4-9) ويجب أن يكون منسوب سطح الخزان منخفضاً عن منسوب الشارع بما لا يقل عن 30سم ويفضل أن توصل مواسير الصرف إلى غرفة تفتيش تكون فوق سطح القسم الأول (خزان التحليل) تصرف من خلالها مياه الصرف الصحي إلى الخزان من أعلى وتخرج منها توصيلة إلى الخارج للتوصل مع شبكة الصرف الصحي العامة في المستقبل، كذلك ينبغي التذكير بضرورة وجود رداد عند نقطة التوصل مع الخزان كذلك يفضل وضع ماسورة في وضع مائل يغرس طرفها في سقف الخزان والطرف الأخر يكون خارج جدار السور في مستوى منسوب الشارع، كما هو موضح بالشكل رقم (4- 10).

arch
01-08-2008, 10:16 AM
http://www.7rKt.at/uploader/uploads/3c8b3002da.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


http://www.7rKt.at/uploader/uploads/a50c84293d.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)


4 – 2 – 15 معالجة الخرسانة :

تهدف معالجة الخرسانة إلى الحد من فقدان الرطوبة من الخلطة الخرسانية وحمايتها من الجفاف المبكر والحرارة الزائدة والبرودة والأضرار الميكانيكية .
وللمعالجة طرق ووسائل عديدة منها الغمر بالماء والرش بالماء والتغطية بالخيش المبلل والتغطية بالتراب أو الرمل أو نشارة الخشب أو التبن والتغطية بالأغشية البلاستيكية المانعة لتبخر الماء من الخلطة الخرسانية .
تبدأ عملية المعالجة بعد الصب بفترة وجيزة (6- 8 ساعات) وتستمر لمدة 14 يوماً في فصل الصيف وتقل عن ذلك قليلاً في فصل الشتاء وبحيث تكون مكثفة جداً خلال الثلاثة أيام الأولى وتقل بالتدريج بعد ذلك، ويجب التنبيه إلى بعض الممارسات الخاطئة حيث لا تبدأ معالجة الخرسانة إلا بعد مرور 24 ساعة على الصب .

4 – 3 ملاحظات حول مواد التنفيذ :
4 – 3 – 1 الحديد :

غالباً ما تكون الأسعار محددة عند مختلف المحالات ويستحسن التعاقد مع أحدهم بشكل مستمر وأن يتم شراء الحديد على عدة دفعات يطلب في كل دفعة الكميات من الأطنان بالمقاسات المطلوبة لأعمال معينة حيث يمكن شراء الدفعة الأولى لتغطية متطلبات القواعد والخزان وخزان الصرف الصحي والحائط الساند (إن وجد) والأرقاب والميدة وصبة الأرضية وأعمدة الدور الأرضي، ثم شراء الدفعة الثانية لتغطية متطلبات سقف الدور الأرضي وأعمدة الدور الأول أخذاً في الاعتبار ما يتبقى من الحديد من الدفعة الأولى. وقياساً على ذلك يتم شراء الدفعة الثالثة لتغطية متطلبات سقف الدور الأول، ثم تبقى الدفعة الأخيرة لتغطية متطلبات الملاحق والسترة والأسوار والتي يجب فيها الحرص على تحديد الكميات والمقاسات بالضبط لتفادي حدوث فائض بعد الانتهاء من الأعمال حتى لو أدى ذلك إلى تقسيم هذه الدفعة إلى دفعتين صغيرتين .

4 – 3 – 2 الخرسانة :

تتفاوت أسعار الخرسانة الجاهزة وكذلك جودتها من مصنع إلى آخر ويجب عدم البحث عن أقل الأسعار دون النظر إلى الجودة وإنما يمكن البحث عن أقل الأسعار في حالة توفر الشروط التالية :
1. سلامة نسب مكونات الخرسانة فالأسمنت يجب أن يكون بالضبط كما اتفق عليه إن كان سبعة أكياس (350 كجم/ م3) أو ستة أو غير ذلك، والبحص والرمل يجب أن يكون بمقاسات متدرجة ونسب مناسبة حسب الأصول الفنية، ونسبة الماء يجب أن تكون حسب الظروف الجوية السائدة في يوم الصب ويجب عدم إضافة الماء في الموقع إلا بمعرفة الفنيين من المصنع المورد وتحملهم المسئولية في ذلك .
2. مطابقتها للمواصفات الفنية السليمة وخاصة اختباري الضغط والانسياب ويجب الانتباه إلى أن العينة المأخوذة في الموقع من أجل اختبار الضغط وكذلك العينة التي يجري عليها اختبار الأنسياب يجب أن يؤخذا من خرطوم المضخة بعد فترة من بدء الصب وليس من السيارات الناقلة مباشرة لتفادي الغرر في ذلك .
3. دقة المصنع المورد فيما يخص الكميات الموردة ووجود الثقة الكاملة في عدم وجود غش في ذلك لأنه يصعب في معظم الأحيان تحديد الكميات المصبوبة من واقع القياسات الهندسية لأجزاء المسكن التي طلبت من أجلها الخرسانة .
4. الاستخدام العلمي المضبوط للمواد الكيميائية المستخدمة لتبطئة الشك .
5. احترام المواعيد .

ويجب التأكد من أن الناتج النهائي لصب الخرسانة الجاهزة هو حصيلة كفاءة الخرسانة الموردة ومطابقتها للمواصفات الفنية من ناحية وسلامة تعبئتها في أركان الشدة الخشبية في موقع الصب من قبل المقاول من ناحية أخرى، فالمقاول يجب عليه الحرص على هز الخرسانة باستخدام الهزاز الميكانيكي في جميع أجزاء الشدة الخشبية. ويجب عليه التأكد من سلامة الهزاز قبل الصب ويفضل وجود أكثر من هزاز في موقع الصب لتعجيل أعمال الصب من ناحية وللاحتياط من حدوث أعطال للهزاز الأساس من ناحية أخرى إذ أن تعطل الهزاز في الموقع أثناء الصب له آثار سيئة على جودة الخرسانة وقد يوقف الصب وينتج عن ذلك خسائر مادية وعيوب فنية تستدعي إجراءات مكلفة لإصلاحها، وبناء عليه فالمسئولية مشتركة بين المصنع المورد للخرسانة والمقاول المسئول عن وضعها في مكانها المطلوب بالطريقة الصحيحة .


4 – 3 – 3 الأسمنت :

يتم شراء الأسمنت من المصانع المنتجة أو المتعهدين المعروفين أو الأماكن المحددة لذلك ويفضل شراء الأسمنت بكميات متفاوتة من 300 – 500 كيس ويجب وضعها في الموقع في مكان مناسب بعيداً عن تأثير المياه ومرفوعاً عن مستوى سطح الأرض بطبقة من البلك.

4 – 3 – 4 البلك :
تتفاوت أسعار البلك حسب الطريقة المتبعة في تصنيعها ويجب التركيز عند المقارنة بين المنتجات المختلفة على مدى انضباط المقاسات ومدى مقاومتها للكسر ودقة مواعيد التوريد، ويجب في هذا المقام الانتباه إلى ضرورة طلب الكميات حسب الاحتياج الموجود وحسب المقاسات المطلوبة .اعلى



http://www.7rKt.at/uploader/uploads/be812b4a7b.gif (http://www.jeddahbikers.com/)

arch
01-20-2008, 02:41 PM
الأعمال الكهربائية والاعمال الصحيه واعمال التكييف
الأعمال الكهربائية


5 – 1 – 1 مقدمة :
الأعمال الكهربائية تعتبر من الأعمال الدقيقة التي يصعب مراجعتها واكتشاف عيوبها أثناء التنفيذ على غير المتخصص وبالتالي يجب اختيار فنيين معروفين وموثوق بهم لتنفيذ الأعمال.
تنفذ الأعمال الكهربائية على مرحلتين الأولى تشمل التمديدات الكهربائية والثانية تشمل التركيبات الكهربائية حيث تشمل المرحلة الأولى تمديدات الأنابيب والتسليك وتركيب العلب ولوحات التوزيع الفرعية وتشمل المرحلة الثانية تركيبات المفاتيح والمأخذ ووحدات الإضاءة وسيوضح فيما يلي تفاصيل التمديدات الكهربائية لأهميتها .

5 – 1 – 2 التمديدات الكهربائية :
5 – 1 – 2 – 1 تنفيذ مجاري للكيابل تحت صبة الأرضية :

يتعين قبل ردم الميدة وصبة الأرضية تحديد موقع لوحات التوزيع الفرعية لجميع الوحدات السكنية في جميع الأدوار وذلك لمعرفة موقع سقوط الكيابل في منسوب الدور الأرضي وذلك ليتسنى تنفيذ غرفة تفتيش في هذا الموقع تمد منها ماسورة بلاستيكة بمقاس كاف إلى لوحة التوزيع الرئيسة على السور (عداد شركة الكهرباء) حيث تنفذ تحت المنسوب السفلي للميدة، ويجدر بالذكر هنا أن مقاس قطر الماسورة يعتمد على عدد


الكيابل التي ستمر بها ويمكن التنسيق في هذا الأمر بين المهندس المشرف والفني المنفذ للأعمال


5 – 1- 2 – 2 التمديدات في صبة الأرضية :

في حالة عدم رغبة صاحب المسكن إجراء تمديدات المأخذ والهاتف والتلفزيون للدور الأرضي في سقف الدور الأرضي فإنه يتعين إجراء تلك التمديدات قبل تنفيذ صبة الأرضية حتى لا يضطر تمديدها فوق صبة الأرضية وبالتالي يضطر المبلط إلى زيادة طبقة الردم مما يؤدي إلى التأثير على جميع المناسيب المصمم عليها المسكن فضلاً عن زيادة التكاليف نتيجة الردم الزائد عن الحاجة .


5 – 1 – 2 – 3 التمديدات في الأسقف :

عند انتهاء أعمال النجارة والحدادة لسقف الدور الأرضي يتم تنفيذ أعمال تمديدات الإنارة والمأخذ والهاتف والتلفزيون للدور الأرضي ويمكن معها تنفيذ تمديدات المأخذ والهاتف والتلفزيون للدور الأول أن رغبة صاحب المسكن في ذلك وإلا تترك مع تمديدات الإنارة في سقف الدور الأول ويجب تنفيذ التمديدات على ضوء تصميمات الديكور والفرش إن وجدت وإن لم تكن متوفرة أو لم تنتهي فيجب على الأقل التنسيق بين صاحب المسكن والمهندس المشرف والفني المنفذ للأعمال حول مواقع مأخذ التيار والهاتف والتلفزيون وارتفاعها عن منسوب البلاط وأماكن وحدات الإضاءة ومواقع مفاتيحها وارتفاعاتها للوصول ما أمكن إلى الوضع المناسب للديكور والفرش المتوقع للمسكن .


5 – 1- 2 – 4 التمديدات في الحوائط وتركيب العلب ولوحات التوزيع والتسليك:
بعد انتهاء أعمال الهيكل الإنشائي يتم تنفيذ الأعمال التالية:

1- التمديدات للأنابيب في الحوائط: يجب أن تكون الأنابيب الممدة في الحوائط غاطسة بما لا يقل عن 2 سم عن سطح الحائط ويتعين تثبيتها على هذه الحالة بمونة من الأسمنت والرمل يكون سطحها النهائي مشرطاً لضمان تماسك اللياسة عليه فما بعد..

2- تركيب العلب : حيث يجب مراعاة بروز حافة العلب عن مستوى الحائط بمقدار يتراوح من 1.5 سم إلى 2 سم ليكون منطبقاً مع مستوى اللياسة ويجب أن تركب العلب في وضع موزون بالنسبة للمستوى الرأس والأفقي .

3- التسليك وتركيب لوحات التوزيع الفرعية : يجب أن تنفذ أعمال التسليك وتركيب لوحات التوزيع الفرعية بطريقة منظمة مطابقة للمخططات الهندسية والأصول الفنية ويجب وضع علامات على مفاتيح اللوحة لتسهيل فهم الأعمال المنفذة في المستقبل.

4- أنظمة تمديدات الهاتف والأنتركوم والكمرات والفيديو : يجب قبل تنفيذ هذه الأعمال التنسيق مع الشركات التي تنفذ أعمال الاتصالات من سنترال وكمرات وفيديو وخلافه ويجب على صاحب المسكن تحديد الأعمال التي يريدها والتعرف على التكاليف قبل التقرير في شأنها .



الفصل الثاني
الأعمال الصحية

5 – 2 – 1 مقدمة :

يمكن تقسيم الأعمال الصحية في المسكن إلى خمسة أقسام رئيسة :
1- تمديدات أنابيب مياه التغذية داخل دورات المياه .
2- تمديدات أنابيب الصرف الصحي داخل دورات المياه .
3- تمديدات أنابيب الصرف الصحي الخارجية .
4- تمديدات أنابيب مياه التغذية الخارجية .
5- تركيب الوحدات الصحية والمرايا والأكسسوارات .



وسيوضح فيما يلي تفاصيل التمديدات الصحية لأهميتها .
5 – 2 – 2 تمديدات أنابيب مياه التغذية داخل دورات المياه :

يجب أن يراعى في تمديدات أنابيب مياه التغذية داخل دورات المياه الدقة في وضع أماكن الخلاطات ومخارج المياه في مكانها الصحيح بالنسبة للوحدة الصحية الخاصة بها أو بالنسبة لارتفاعها عن بلاط الأرضية، كذلك يجب أن تكون المواسير غاطسة داخل الحوائط بمسافة لا تقل عن 2 سم عن مستوى الحائط لضمان اتصال أعمال اللياسة وعدم ظهور تصاعدات بها. وفيما يخص أنبوب التغذية الرئيسة الواصل إلى دورة المياه فإنها يمكن أن تكون داخل الحوائط أو في الخارج ولكن يفضل أن تكون داخل دولاب أنابيب الصرف الصحي في حالة استخدام هذا الأسلوب كما سيوضح في الفقرة



5 – 2 – 3 تمديدات أنابيب الصرف الصحي داخل دورات المياه :
5 – 2 – 3 – 1 عام :


يقصد بتمديدات أنابيب الصرف الصحي داخل دورات المياه تمديدات صرف الكراسي العربية والأفرنجية والمغاسل والمغاطس والبيدية حيث يفضل فصل تمديدات الكراسي عن بقية التمديدات ويجب تحديد أماكن الوحدات ونوعها قبل البدء بالتمديدات وأن يحاط صاحب المسكن بتفاصيل ذلك للتأكد من مطابقتها لرغباته،


وفي هذا الإطار يمكن ذكر الملاحظات التالية :

1- يجب أن يتناسب عدد الوحدات المطلوبة في دورة المياه مع مساحتها لضمان وجود مساحة كافية للحركة داخل الدورة .

2- يفضل معرفة نوع الكرسي الأفرنجي الذي سيتم تركيبه ليكون بالإمكان وضع ماسورة الصرف في المكان المضبوط حسب مقاس الكرسي المطلوب وهذا يتطلب من صاحب المسكن إجراء التحريات حول أنواع الوحدات الصحية في وقت مبكر قبل تنفيذ التمديدات وعدم الانتظار إلى وقت التركيب .

3- في حالة وجود كرسي عربي يفضل وجود خلاط الماء البارد والحار على يمين الكرسي كما هو موضح في الشكل

4- يراعى وضع فتحة تصريف المياه في أرضية دورة المياه في مكان متوسط حتى يتم التصريف بكفاءة وسرعة .5


– 2 – 3 – 2 أسلوب تنفيذ التمديدات :
هناك ثلاثة أساليب مستخدمة في تنفيذ تمديدات أنابيب الصرف الصحي داخل دورات المياه.


الأسلوب الأول :
يكون هذا الأسلوب بتنفيذ التمديدات أثناء تنفيذ أعمال السقف وقبل الصب وبدون وجود هبوط لأرضيات دورات المياه عن مستوى سطح الدور وبذلك تكون التمديدات مدفونة في الجسم الإنشائي للبلاطات والكمرات الخرسانية والحوائط وهذا الأسلوب يحمل كثيراً من العيوب ولا يكاد يكون له مميزات ويمكن فيه يلي استعراض أهم عيوبه .

1. احتمال اختلال وزن ميول المواسير أثناء عملية الصب وما يصاحبها من صخب واستخدام للهزاز الميكانيكي وحركات العمال السريعة فوق السطح .

2. صعوبة توقيع أكواع الصرف في مكانها المضبوط نظراً لعدم وجود حوائط قائمة يهتدي بها السباك وبالتالي يستدعي ضبط الأماكن إجراء قياسات دقيقة من نقاط بعيدة وهو ما لا يساعد عليه الجو العام للسقف قبل الصب .

3. كون المواسير مدفونة داخل العناصر الإنشائية كالبلاطات والكمرات والحوائط فإن أي تسربات لمياه الصرف من المواسير ستؤثر على الخرسانة وحديد التسليح مما سيضعف بالتالي الكفاءة الإنشائية لتلك العناصر مع مرور الزمن .

4. غالباً ما يكون صاحب المسكن والمهندس المشرف مشغولين في مرحلة السقف بأمور النجارة والتسليح وقد لا يكون لديهم متسع من الوقت لمراجعة توزيع الوحدات الصحبة داخل دورات المياه حسب ما ورد في المخططات وما إذا كانت تمثل الرغبة النهائية لصاحب المسكن وبالتالي يكون من الصعب التعديل بعد انتهاء الهيكل الإنشائي وبدء التفكير الفعلي في التمديدات الصحبة .

arch
01-20-2008, 02:46 PM
الأسلوب الثاني :


يكون هذا الأسلوب بتنفيذ التمديدات بعد إنهاء الهيكل الإنشائي مع إجراء هبوط لجميع دورات المياه عن مستوى سطح الدور وبحيث تكون التمديدات الرأسية في دولاب داخل الحمام أو خارجه حسب الجهة التي تطل عليها دورة المياه، وقبل أن نذكر مميزات وعيوب هذا الأسلوب يجب التنبيه إلى أمر هام وهو أن مقدار الهبوط المطلوب يجب أن لا يقل عن 25 سم حتى لا تؤدي قلة مقدار الهبوط إلى رفع الأكواع وبالتالي ارتفاع منسوب بلاط دورة المياه الذي سيؤدي بدوره إلى رفع منسوب بلاط الدور بأكمله. وهذا الأمر سهل التحقيق في الأسقف العادية المكونة من بلاطات وكمرات ساقطة إذ يكفي إبلاغ المقاول بذلك قبل أعمال نجارة السقف، أما في حالة البلاطات الهوردي فيستدعي ذلك أن لا تقل سماكة البلاطة عن 32 سم الأمر الذي قد يفهم منه أن فيه زيادة في تكاليف إنشاء السقف لكن الصحيح أن الأمر لا ينطوي على زيادة تذكر في التكاليف لأن الزيادة في السماكة تؤدي إلى زيادة في كميات الخرسانة وتقلل من كميات حديد التسليح وبالتالي فإن هذا الأمر يجب أن يفطن إليه أثناء مرحلة تصميم المخطط وأن يناقش مع المهندس الإنشائي المصمم .


يتميز هذا الأسلوب بعدد من المميزات أهمها :

1- أن التمديدات تنفذ في مناخ هادئ ومتسع من الوقت مما يمكن من التأكد من وزن ميول المواسير قبل تثبيتها بالمؤنة الخرسانية .
2- أن التمديدات تنفذ بإطلاع واستيعاب من صاحب المسكن لمواقع الوحدات الصحية داخل دورة المياه .
3- أن وجود التمديدات الرأسية داخل دولاب يجعل عملية الصيانة أسهل وتكون العناصر الإنشائية بعيدة عن تأثير التسربات بالإضافة إلى أن هذه الدواليب تستخدم أيضاً لمرور مواسير التغذية الرئيسة لكل دورة مياه بدلاً من وجودها داخل الجدار أو في الخارج مما يسهل أيضاً صيانتها واستبدالها .
وإن كان لهذا الأسلوب شيئاً من العيوب فهو ضرورة المتابعة الدقيقة للأعمال وهو أمر مطلوب على كل حال لجميع الأعمال لضمان صحة تنفيذها .



الأسلوب الثالث :

يكون هذا الأسلوب بتنفيذ التمديدات للدور الأول في سقف الدور الأرضي وتكون التمديدات في دولاب داخل الحمام أو خارجه حسب الجهة التي تطل عليها دورة المياه ويستخدم هذا الأسلوب في الأوضاع التي لا يمكن فيها إيجاد هبوط لدورة المياه، أما لأسباب تصميمية بسبب استحداث دورات مياه في أماكن لم تصمم لذلك في المخططات وذلك بعد انتهاء الهيكل الإنشائي ويجب أن تكون المنطقة الموجودة تحت دورة المياه في الدور الأرضي منطقة غير مهمة تقبل أعمال الصيانة كان تكون منطقة دورة مياه أو مستودع أو موزع .



5 – 2 – 4 تمديدات أنابيب الصرف الصحي الخارجية :

يقصد بتمديدات الصرف الصحي الخارجية الأنابيب الأفقية التي تنقل مياه الصرف الصحي من نقاط التجميع لدورات المياه في الدورين سواء ما كان منها حول المحيط الخارجي للمسكن (كما هو الحال في الفلل السكنية) أو ما كان منها في المناور الداخلية والمحيط الخارجي (كما هو الحال في العمائر السكنية).

يتم تنفيذ هذه التمديدات أما بطريقة التجميع في غرف تفتيش أو طريقة التوصيل بالأكواع وهي الأفضل وفي كل الأحوال ينبغي الأخذ في الاعتبار الأمور التالية :



1- أن يكون منسوب المواسير عند أعلى نقطة تجميع منخفض عن منسوب بلاط الفناء الخارجي (الحوش) في ذلك المكان بمقدار لا يقل 20 سم .
2- يجب أن تكون التربة ناعمة أسفل وأعلى وحول مواسير الصرف .
3- في حالة تنفيذ التمديدات على تربة مدفونة يستحسن أن تكون غرف التفتيش من الخرسانة وأن تربط بميدة المبنى لتفادي اختلاف منسوب المواسير في حالة هبوط التربة تحتها .
4- في حالة ما إذا نفذت غرفت التفتيش من البلك فيجب أن يبنى البلك على قاعدة خرسانية ويجب الحذر من بناء البلك أولاً ثم صب القاعدة بين البلك .
5- في حالة تنفيذ التمديدات بأسلوب التوصيل بالأكواع فإنه يفضل إنشاء غرفة تفتيش عند نقاط التوصيل ونقاط التنظيف كما هو موضح

.


5 – 2 – 5 تمديدات أنابيب مياه التغذية الخارجية :

يقصد بالتمديدات الخارجية لمياه التغذية تلك التمديدات التي تربط المصدر الرئيسي للمياه من المصلحة والخزان الأرضي بالخزان العلوي وشبكة توزيع التغذية لدورات المياه والمطابخ ويمكن تنفيذ
تلك التمديدات بعدة طرق يمكن توضيحها فيما يلي :



5 – 2 – 5 – 1 الطريقة التقليدية بالتغذية عن طريق الخزان العلوي:

هذه الطريقة تستخدم في معظم المساكن القائمة وتتلخص في أن الخزان العلوي يصله الماء من مصدرين أحدهما من ماسورة المصلحة والثاني من الخزان السلفي عن طريق مضخة عادية ومن ثم يتم تغذية الشبكة الداخلية من الخزان العلوي كما هو موضح في الشكل (5-3) وبموجب هذه الطريقة فإن ضغط المياه يعتمد على ارتفاع الخزان العلوي الذي يعتبر منخفضاً في معظم الحالات بالإضافة إلى أن نقاء المياه يتأثر بمدى نظافة الخزان العلوي، وبالرغم من أن انخفاض الضغط لا يعطي الساكن الرفاهية المطلوبة إلا أنه يساهم في ترشيد استهلاك المياه الذي يعتبر مطلب وطني .


5 – 2 – 5 – 1 الطريقة التقليدية بالتغذية عن طريق الخزان العلوي:

هذه الطريقة تستخدم في معظم المساكن القائمة وتتلخص في أن الخزان العلوي يصله الماء من مصدرين أحدهما من ماسورة المصلحة والثاني من الخزان السلفي عن طريق مضخة عادية ومن ثم يتم تغذية الشبكة الداخلية من الخزان العلوي وبموجب هذه الطريقة فإن ضغط المياه يعتمد على ارتفاع الخزان العلوي الذي يعتبر منخفضاً في معظم الحالات بالإضافة إلى أن نقاء المياه يتأثر بمدى نظافة الخزان العلوي، وبالرغم من أن انخفاض الضغط لا يعطي الساكن الرفاهية المطلوبة إلا أنه يساهم في ترشيد استهلاك المياه الذي يعتبر مطلب وطني .


5- 2- 5- 2 طريقة التغذية عن طريق ماسورة المصلحة والخزان العلوي :

تتلخص هذه الطريقة في أن الخزان العلوي يصله الماء من ماسورة المصلحة ومن الخزان الأرضي عن طريق مضخة عادية ثم يتم تغذية الشبكة الداخلية من ماسورة المصلحة وإذا توقف ماء المصلحة تتم التغذية تلقائياً من الخزان العلوي وتتميز هذه الطريقة في أنه في حالة جريان مياه المصلحة فإن الشبكة تغذي بضغط عال ومياه نظيفة



5- 2- 5- 3 التغذية بواسطة مضخة الضغط :
بموجب هذه الطريقة تتم تغذية الشبكة بالضخ من الخزان السفلي عن طريق مضخة الضغط ويعيب هذه الطريقة أن تعطل المضخة يوقف تغذية المسكن بالمياه .اعلى


5 – 2 – 5 – 4 التغذية بواسطة مضخة الضغط وماسورة المصلحة :

تتم بهذه الطريقة تغذية الشبكة الداخلية عن طريق ماسورة المصلحة وإذا توقف جريان مياه المصلحة تبدأ مضخة الضغط في العمل وتغذي الشبكة ويعيب هذه الطريقة أن الماء يتوقف عن المسكن في حالة توقف جريان ماء المصلحة وتعطل مضخة الضغط



5 – 2 – 5 – 5 الطريقة الشاملة :

تكفل هذه الطريقة استخدام إحدى الطرق المذكورة آنفاً أو بعضها أو جميعها حسب اختيار صاحب المسكن وذلك عن طريق فتح أو قفل محابس معينة فإذا رغب باستخدام الطريقة التقليدية يقفل المحبس رقم (2) ورقم (3)، وإذا رغب استخدام طريقة التغذية بواسطة مياه المصلحة والخزان العلوي يقفل المحبس رقم (2) وإذا رغب طريقة التغذية بواسطة مضخة الضغط والخزان العلوي يقفل المحبس رقم (1) ورقم (4) وإذا رغب الوضع الشامل تترك جميع المحابس مفتوحة وتعمل الشبكة بطريقة تلقائية في كل الظروف حيث يتم تغذية الشبكة بواسطة مياه المصلحة وإذا توقف جريانها تتم التغذية بواسطة مضخة الضغط وإذا ما تعطلت تتم التغذية تلقائياً بواسطة الخزان العلوي



5 – 2 – 6 تمديدات التغذية بالمياه الساخنة :
تتم التغذية بالمياه الساخنة بإحدى طريقتين :

الطريقة الأولى : باستخدام السخانات العادية المعروف سواء تم تركيبها داخل الحمام أو خارجة أو في السطح .
الطريقة الثانية : باستخدام السخانة المركزية حيث يتم بواسطتها استقبال الماء البارد من شبكة التوزيع (سواء كانت تغذى من الخزان العلوي أو من المصلحة أو من مضخة الضغط) وتوزيع الماء الساخن إلى دورات المياه وتكون حركة المياه الساخنة مستمرة عن طريقة ضخ المياه مرة أخرى إلى السخانة لضمان الحصول على الماء الساخن حال فتح الحنفية مباشرة كما هو موضح في الشكل (5-8)، ويمكن الاستغناء عن عملية الضخ في حلة قبول الانتظار لفترة وجيزة قبول الحصول على الماء الساخن حتى يتم تفريغ محتوى الأنبوب الموصل لدورة المياه من الماء البارد كما هو موضح في الشكل (5- 9)، ويمكن التقليل من فترة الانتظار إذا استخدمت أكثر من سخان مركزي في مواقع من السطح تكون فوق دورات المياه مباشرة .


تتميز السخانة المركزية عن السخانة العادية بما يلي:

1- تعتبر السخانة المركزية أكثر أماناً واطمئناناً للساكن لبعدها عن دورة المياه .
2- تريد استهلاك الطاقة الكهربائية .
3- إمكانية الحصول على كميات كبيرة من المياه الساخنة في وقت واحد كما هو

arch
01-20-2008, 02:51 PM
أعمـــــــال التكييف



يعتبر التكييف من العناصر المهمة في المسكن نظراً لتكاليفه المرتفعة مقارنة ببقية العناصر وللصبغة الفنية البحتة التي ينطوي عليها ولأهمية ثبات حسن التشغيل وقلة أعمال الصيانة بعد انتهاء تنفيذ المسكن، لذلك يجب الاهتمام بموضوع التكييف والتفكير في النوع المناسب وتكاليفه منذ مرحلة التصميم حتى يمكن الأخذ في الاعتبار ارتفاع الدور المناسب وتنفيذ الفتحات اللازمة في العناصر الإنشائية من كمرات وبلاطات، وإذا لم يتم التفكير بموضوع التكييف أثناء التصميم فلابد بعد انتهاء تنفيذ الميدة – على الأكثر – الاتصال بشركات التكييف التي يمكن أن تقدم نصائح بخصوص الأسلوب الأمثل طبقاً لميزانية صاحب المسكن وبالتالي يمكن أخذ متطلبات التكييف في الاعتبار أثناء تنفيذ الهيكل الإنشائي.


يمكن تكييف المسكن باستخدام أسلوب التكييف المركزي أو الوحدات المنفصلة أو الوحدات المنفصلة المخفية أو مكيفات الشباك العادية ويمكن الجمع بينها كلها أو بعضها في مسكن واحد، وسيوضح فيما يتبع تعريف موجز بكل أسلوب ومزاياه وعيوبه .


5 – 3 – 2 مكيفات الشباك العادية :

تعتبر طريقة تنفيذ مكيفات الشباك وتكاليفها معروفة للجميع حيث لا يلزم شراؤها أو التعاقد عليها أثناء تنفيذ المسكن، وهي تتميز برخص الثمن وتجديد هواء المسكن أثناء التشغيل لأنها تسحب الهواء من الخارج وتدفعه للداخل بعد تكييف ويعيبها إزعاج الصوت المرتفع الناتج عن اتصال الضاغط بالمروحة في جهاز واحد


.5 – 3 – 3 المكيفات المنفصلة :
هي تلك التي يكون فيها الضاغط منفصلاً عن المروحة لوجوده في الخارج أو في السطح وليس من الضروري شراؤها أو حتى التعاقد على تنفيذ التمديدات أثناء تنفيذ المبنى وإنما يكفي وضع أنبوب بلاستيك يتراوح قطره من 2.5 إلى 3 بوصة يصل بين المكان المقرر للضاغط (سواء كان على الحائط أو في الخارج أو في السطح) وبين علبة توزيع تنفذ على الحائط من داخل الغرفة يكون موقعها في الجزء السفلي لموقع المكيف المقترح ويوصل للعلبة مصدر للتيار الكهربائي .

يتميز هذا الأسلوب من التكييف بهدوء الصوت أثناء التشغيل ويعيبه غلاء ثمنه وعدم تجديده لهواء الغرفة لأنه يسحب الهواء من داخل الغرفة ويعيده بعد تكييفه .


5 – 3 – 4 المكيفات المنفصلة المخفية :
هي تلك التي يكون فيها الضاغط منفصلاً عن المروحة لوجوده في الخارج، أو في السطح وتكون المروحة في مكان منفصل مخفية في سقف دورة المياه المجاور أو الممر المجاور للغرفة حيث ينقل الهواء من المروحة إلى الغرفة عن طريق مجاري من الصفيح توصل الهواء إلى الغرفة عن طريق فتحات جانبيه في الحوائط (في حالة عدم وجود سقف مستعار في الغرفة) أو فتحات طويلة أو مربعة في ديكور الجبس أو السقف المستعار للغرفة ويلزم في معظم الحالات من هذا النوع التعاقد على تنفيذ أعمال التكييف أثناء تنفيذ المسكن لما يستدعيه الأمر من تمديدات لمجاري الهواء ويماثل هذا النوع المكيفات المنفصلة (الفقرة 5- 3- 3) في المميزات والعيوب ويزيد عنها في أنه يمكن إضافة توصيلة تمكن المكيف من تجديد هواء الغرفة بالإضافة إلى أن توزيع الهواء يتم بطريقة متجانسة وهادئة .


5 – 3 – 5 التكييف المركزي :

هي تلك التي يكون فيها الضاغط والمروحة في وحدة مدمجة توضع في السطح ويتم نقل الهواء المكيف عن طريق تمديدات لمجاري الهواء عن طريق فتحات جانبية في الحوائط أو طولية أو مربعة في ديكور الجبس أو الأسقف المستعارة .

يتميز هذا الأسلوب بأن الهواء يتوزع في الغرفة بطريقة متجانسة وبهدوء الصوت أثناء التشغيل ويتجدد الهواء لأن المكيف يسحب الهواء من الخارج ويدفعه إلى الداخل بعد تكييفه.
ويعيب هذا الأسلوب ارتفاع تكاليفه والحاجة المستمرة لعملية الصيانة الدورية مع قطع الغيار اللازمة لأن نسبه حدوث الأعطال في هذا النوع أكبر منها في الأنواع الأخرى بالإضافة إلى الزيادة النسبية في استهلاك التيار الكهربائي .


5 – 3 – 6 التكييف الصحراوي :

عندما يركب المكيف الصحراوي مباشرة على فتحة في الجدار أو في السقف فالأمر معروف لدى الجميع، لكن عندما يتعلق الأمر بوجود مجاري تنقل الهواء إلى غرف مختلفة فيجب أن يخضع الأمر لتصميم فني وأن تنفذ مجاري الهواء من قبل شركات متخصصة لضمان مطابقة التنفيذ للمواصفات الفنية كما هو الحال في المكيفات المنفصلة المخفية والتكييف المركزي



– 3 – 7 ملاحظات حول التعاقد على الأعمال ومراقبة التنفيذ :

يجب عند التعاقد على أعمال التكييف الاهتمام بالتصميم ومدى مطابقته للاشتراطات الفنية ولا بأس من أمن يستفسر صاحب المسكن عن كل التفاصيل الفنية ولا يحبذ أن يصر على حلول قد توفر في التكلفة ولكنها غير سليمة فنياً وتنطوي على تأثيرات سلبية في المستقبل ويجب التأكد من كفاءة المهندس المصمم وتوفر الخبرة (إذا كانت مخططات المسكن تحتوي على تصميم للتكييف) أو توفر السمعة الطيبة والأمانة والكفاءة لدى الشركة المراد التعاقد معها ولا يجب أن يكون معيار المقارنة بين عروض الشركات السعر فقط وإنما تجب المقارنة في السعر فقط عندما تتساوى الجودة الفنية للعروض فيما يخص جودة التصميم ومواصفات الأجهزة ونوعية مواد وطرق تركيب مجاري الهواء ومواصفات العازل الحراري وأغطية الفتحات .


وفيما يخص مراقبة التنفيذ يجب الحرص على أن يكون التنفيذ مطابقاً للمواصفات المحددة في العقد فيما يتعلق بمجاري الهواء ومواد العزل الحراري والأجهزة ويستحسن بعد الانتهاء من تركيب مجاري الهواء إجراء اختبارات التسرب سواء باستخدام الإضاءة أو حبوب الدخان. كذلك يجب متابعة تنفيذ أعمال تمديدات الثيرموستات وتصريف الماء وضرورة أن تكون غاطسة في الحائط بمقدار لا يقل عن 2 سم من مستوى الحائط قبل أعمال اللياسة



أعمال اللياسة واعمال البلاط والرخام

6 – 1 – 1 مقدمة :

تتكون طبقة اللياسة من عدة مراحل :

المرحلة الأولى : إعداد وتنظيف الأسطح وتثبيت الشبك المعدني .
المرحلة الثانية : الطرطشة .
المرحلة الثالثة : طبقة اللياسة .

6 – 1 – 2 المرحلة الأولى :
6 – 1 – 2 – 1 إعداد وتنظيف الأسطح :

يتم إعداد الأسطح بتنظيفها من بقايا الخشب والورق والنتؤات الخرسانية وبإغلاق الفجوات ومواقع التمديدات بمونة الأسمنت والرمل ومن تم تمشيطها لتخشين سطحها لتتماسك مع طبقات اللياسة .


6 – 1 – 2 – 2 تثبيت الشبك المعدني :

يثبت الشبك المعدني في أماكن الفواصل مثل التقاء حائط البلك مع الأعمدة وفي الزوايا خاصة البارزة منها وذلك لحماية اللياسة في الأماكن المعرضة للصدمات .

6 – 1 – 3 المرحلة الثانية : طبقة الطرطشة :

تتكون طبقة الطرطشة من مونة سائلة من الأسمنت والرمل وتنفذ بقذفها على خلفية سطح اللياسة دون الحاجة إلى تسويتها أو تمليسها حيث تترك حتى تتصلب وترش بالماء لمدة ثلاثة أيام قبل وضع طبقة اللياسة عليها ويفضل استخدام الرمل الأحمر المغسول لضمان خشونة
سطحها


6 – 1 – 4 المرحلة الثالثة : طبقة اللياسة :

قبل تنفيذ طبقة اللياسة تنفذ أولاً الودع المحددة لاستواء الأسطح عن طريق تنفيذ البؤج والأوتار حيث تنفذ البؤج على شكل مكعبات مربعة توضع أعلى وأسفل الحائط وتكون على أبعاد معقولة حيث تضبط جميعها في مستوى واحد باستعمال القدة والميزان ثم توصل ببعضها بعمل الأوتار ثم تملأ الفراغات بين الأوتار بالمونة بسماكة 2 سم في المتوسط بنسبة 1 – أسمنت : 6 رمل



6 – 1 – 5 ملاحظات حول تنفيذ أعمال اللياسة :

1. يجب أن تخلط المونة بكميات قليلة وأن تستخدم خلال مدة قصيرة (لا تزيد عن ساعة ونصف) قبل أن تشك فمن الممارسات الخاطئة عند العمالة خلط كمية كبيرة من المونة واستخدامها لعدة ساعات وإذا جفت وصعب تشكيلها أضيف إليها الماء والأسمنت وهذا ما يفسر جزئياً وجود بعض التصدعات في بعض المناطق نتيجة ضعف المونة وفقدانها تماسكها بعد الشك كما يجب أن لا تعاد مخالف المونة الساقطة من تسوية الأسطح إلى الخلطة خاصة عندما ما يمر وقت طويل على بقائها على الأرض.


2. يجب عن الشروع في لياسة أحد الغرف عدم الخروج منها إلا بعد إنهاء جميع جدرانها بما في ذلك جوانب النوافذ ويفضل أن يتم ذلك خلال نفس اليوم لضمان استمرارية اتصال أجزاء اللياسة .
3. يجب عند تنفيذ الودع التأكد من عدم زيادة سماكة اللياسة بجميع طبقاته عن 3 سم وفي حالة وجود نتؤات في الجدران تستدعي أكثر من ذلك فيجب تكسير ذلك التنوء وتسويته لأن زيادة سماكة اللياسة تقلل من تماسكه مع الأسطح لثقله فضلاً عن زيادة التكاليف في الأسمنت والرمل إلا في حالة عندما يكون هناك ميول رأسي كبير في المباني فهذا من عيوب تنفيذ الهيكل الإنشائي ويجب تنفيذ اللياسة على طبقات وهي على كل حال من الحالات التي يعود التقرير فيها إلى المهندس المشرف.

4. في حالة وجود انحناء كبير في الأسقف فيجب عدم إلزام العمالة بأن تكون اللياسة مطابقة للقدة والميزان لأن هذا قد يضطر العامل إلى وضع مونه سميكة تكون مهددة بالسقوط في المستقبل .

5. يجب الانتباه إلى عدم إضافة الجبس إلى الخلطات في أي جزء من أعمال اللياسة وتحت أية ظروف كانت .

arch
01-20-2008, 02:56 PM
أعمال البلاط والرخام
6 – 2 – 1 مقدمة :

غالباً يكون بلاط الأرضيات من الرخام أو الموزايكو (كسر الرخام أو البلدي) أو من البلاط الأسمنتي أما بلاط الحوائط فغالباً ما يكون من الرخام أو السيراميك .


6 – 2 – 2 بلاط الأرضيات :
ينفذ بلاط الأرضيات بتسوية السطح بفرشة من الرمل أو البحص الصغير ثم يركب البلاط باستخدام مونة الأسمنت والرمل ويمكن الاستعاضة عن فرشة الرمل بخلطة شبه جافة من الأسمنت والرمل الخشن بشماكة لا تقل عن 3 سم ثم يركب البلاط عليها باستخدام مونة رقيقة ويجب أن تترك فواصل بين البلاط باستخدام الفواصل البلاستيكية يتم ملئها بعد جفاف مونة التثبيت بمونة سائلة من الأسمنت الأبيض أو المواد المخصصة للترويب والتي تفضل على الأسمنت الأبيض خاصة في حالات البلاط السيراميك .


يتعين الانتباه إلى الملاحظات التالية عند تنفيذ بلاط الأرضيات :1-


ضرورة ضبط المنسوب الصحيح للبلاط والانتباه إلى عدم زيادة سماكة فرشة الرمل وهذا يستدعي الاحتياط في التمديدات الكهربائية الأرضية وذلك أما بتفاديها أو وضعها غاطسة في السطح الخرساني أو اتباع حلول أخرى يوجه بها المهندس المشرف، كما يستدعي ذلك أيضاً تنظيف مخلفات خلطات المونة بعد أعمال البناء والتلييس حتى لا تؤدي إلى خلق مناطق مرتفعة في سطح الدور

2- يجب أن يرص البلاط ليكون سطحاً مستوياً وأن تكون الفواصل مستقيمة .
3- يجب مراعاة أن تكون خلطة المونة بكميات قليلة وأنه تستخدم خلال مدة قصيرة.
4- ضرورة التأكد من ملء جميع الفواصل بمونة الترويبة وأنه تمسح المونة الزائدة وينظف البلاط باستخدام قطع الأسفنج أو بنثر الأسمنت الأبيض الجاف أو الترويبة الجافة على السطح ثم مسحه ولا يحبذ استخدام الرمل الأبيض – كما اعتاد عليه كثير من العمالة – لأنه يجعل مظهر الفواصل خشناً باهتاً .
5- في حالة بلاط الأرضيات من السيراميك، ينبغي غمر البلاط في الماء لمدة 24 ساعة قبل التبليط ويجب العناية بتثبيت البلاط على المونة باستخدام الفواصل البلاستيكية ونظراً لصعوبة تثبيت هذا النوع من البلاط لاختلاف مادته عن مادة المونة، فإنه يفضل تسوية الأرضية بصبه من مونة الأسمنت والرمل الخشن المغسول بسماكة تتراوح من 5 – 7 سم ومن ثم يلصق بلاط السيراميك عليها باستخدام الغراء وذلك بعد معالجتها بالماء لمدة لا تقل عن ثلاثة أيام .


6 – 2 – 3 بلاط الحوائط من السيراميك :
يتم تثبيت بلاط السيراميك على الحوائط بإحدى الطرق التالية:

1- بمونة الأسمنت والرمل مباشرة على الحوائط التي سبق تغطيتها بطبقة الطرطشة .
2- بلصق البلاط على السطح بمونة رقيقة من الأسمنت والرمل بعد تنفيذ طبقة اللياسة بمدة لا تزيد عن ساعتين .
3- بلصق البلاط على طبقة لياسة جافة باستخدام مادة لاصقة مخصصة لهذا الغرش مثل الغراء.
ولا ينصح باستخدام الطريقة الأولى لعدم إمكانية أحكام التصاق كامل سطح البلاطة على المونة مما يؤدي إلى انفصال البلاط وسقوطه، أما في الطريقتين الثانية والثالثة فإن وجود المونة الرقيقة أو المادة اللاصقة يضمن أحكام الالتصاق بين البلاط والحائط .


– 2 – 4 أعمال رخام الحوائط :
يمكن تركيب الرخام بإحدى الطرق التالية:

1. باستخدام وسائل تثبيت بين الرخام والحائط بحيث يعباً الفراغ بمونة الأسمنت بسماكة حوالي 2سم، ويوضح الشكل رقم (6-3) و(6-4) أمثلة على هذه الطريقة.
2. باستخدام وسائل تثبيت بين الرخام والحوائط وبينهما فراغ في حدود 2سم، ويوضح الشكل (6-5) مثال على ذلك .


ينبغي الانتباه إلى الملاحظات التالية عند تنفيذ أعمال الرخام :

1- يفضل التأكد من تجانس ألواح الرخام قبل شراؤها وتوريدها للموقع وذلك بفحصها والتأكد من مطابقتها للمواصفات المحددة في فاتورة الشراء، إذ أن أهمال ذلك قد يؤدي إلى أن تكون الألواح الموردة للموقع تحتوي على بعض العيوب ويؤدي تركيب بعضها وإرجاع البعض الآخر إلى إرباك العمل وإضاعة الوقت والجهد.
2- يجب متابعة أعمال التنفيذ والتأكد من دقتها لأن جمال الرخام يكمن في حسن تنفيذه أكثر من جودة مادته .
3- لا ينصح بتركيب الرخام باستخدام المونة فقط أو المونة مع الأسلاك التي لا تثبت في الحائط إلا في حالات الارتفاعات المنخفضة حيث يعود الأمر في تقرير ذلك إلى المهندس المشرف حسب الحالة .
4- يجب الانتباه إلى عدم زيادة المونة أو الفراغ بين الرخام والحائط أكثر من 3 سم حيث يضطر بعض العمال التي زيادة سماكة المونة أو الفراغ لتفادي بذلك جهود كبيرة في ضبط الاتزان الرأسي والأفقي للحوائط لأن هذا الأمر يؤدي إلى زيادة التكاليف في المونة بالإضافة إلى تأثيره على أبعاده الغرف وحلوق الأبواب .





أعمال ديكورات الجبس والأسقف المستعارة واعمال الدهان

أعمال ديكورات الجبس والأسقف المستعارة


مقدمة :

تستخدم ديكورات الجبس والأسقف المستعارة لأغراض الديكور والإنارة المخفية ولإخفاء تمديدات التكييف والسباكة .


7 – 1 – 2 أعمال ديكورات الجبس :
تنفذ أعمال ديكورات الجبس أما على هيئة أسقف معلقة أو على هيئة كرانيش سواء كرانيش عادية تغطي التقاء الأسطح المتعامدة مثل الحائط والسقف أو كرانيش إنارة لأغراض الإنارة المخفية


.
7 – 1 -2 – 1 الأسقف المعلقة الجبسية :
تنفذ الأسقف المعلقة الجبسية بطريقتين :


الطريقة الأولى :

باستخدام ألواح الجبس مسبقة الصنع والتي تثبت بالأسقف عن طريق أسلاك توصل بخطافات في الألواح وفي السقف وتغلف الأسلاك بمونة الجبس وألياف الشعر لإعطائها الصلابة اللازمة ويجب الانتباه إلى بعض الممارسات الخاطئة حيث تلصق الأسلاك في الألواح والأسقف بمونة الجبس من دون تثبيتها بخطافات مثبتة في الألواح والسقف.

الطريقة الثانية :
باللياسة الجبسية على مادة شبكية من السلك أو الخيش مثبتة على شبكة من ألواح الخشب تكون بدورها مثبتة على السقف عن طريق عوارض خشبية .


الطريقة الثالثة:
باستخدام ألواح الجبس المسبقة الصنع حيث تثبت على شبكة من العوارض الحديدية باستخدام أسلاك معدنية مغلفة بمونة الجبس وألياف الشعر.

يجب الانتباه إلى أن أعمال الأسقف الجبسية المعلقة من أكثر الأعمال الشائع فيها الغش خاصة إذا ما كانت العمالة المنفذة تعمل لحسابها الخاص ويهمها سرعة الإنجاز في المقام الأول وبالتالي يجب الحرص عند التعاقد على الأعمال وطول مدة التنفيذ الاستعانة بمن له خبرة في هذا المجال.


7 – 1 – 3 الأسقف المستعارة :

تتكون الأسقف المستعارة من بلاطات أو شرائح طولية من الجبس أو المعدن أو الفينيل أو البولستيرين أو الخشب أو من الشبك المفتوح تكون مثبتة على عوارض معدنية معلقة من السقف. تختلف الأنواع المذكورة في خواص المظهر والمقاومة للرطوبة والمقاومة للحريق فالبلاطات الجبسية لها مظهر جيد وتتأثر قليلاً بالرطوبة وتقاوم الحريق بينما تكون ألواح الفينيل والبوليستيرين ذا مظهر عادي ولا تتأثر بالرطوبة ولكنها تتأثر كثيراً بالحريق حيث تنكمش وتسقط عند تعرضها للحرارة أما الشرائح المعدنية فهي لا تتأثر بالرطوبة ولها مقاومة للحريق ولكن مظهرها غير مقبول إلا في أماكن دورات المياه والمطابخ .

arch
01-20-2008, 03:02 PM
أعمـــــــال الدهـــــــان




تعتبر أعمال الدهان من أكثر عناصر البناء تكلفة وغموضاً نظراً لكثرة أنواع الدهانات واستعمالاتها واختلاف مواصفاتها وصعوبة مراقبة أعمال تنفيذها، وتشترك جميع أعمال الدهان في الأعمال التحضيرية التي تشمل تعبئة الشقوق بالمواد الخاصة بذلك ثم الصنفرة والتنظيف بالماء


7 – 2 – 2 الدهان الداخلي :

7 – 2- 2 – 1 الدهان الداخلي على خلفية من المعجون :

بعد دهان الأسطح بالأساس المناسب تغطي بطبقتين على الأقل من المعجون وتترك لتجف لعدة أيام ثم تتم عليها أعمال الصنفرة ثم تنفذ الطبقة النهائية من الدهان حسب مواصفات الدهان المستعمل حيث يدهن بعضها بالفرشاة أو الرول وبعضها بالرش بالمسدس وقد تتكون الطبقة النهائية من طبقة واحدة أو أكثر .

7 – 2 – 2 – 2 الدهان الداخلي بالرشة بدون معجون :
بعد دهان الأسطح بالأساس المناسب ترش الأسطح برشة خشنة باستخدام المسدس ومن ثم يمكن تغطية الرشة بطبقة لامعة (اختيارية) باستخدام الرولة .


7 – 2 – 3 الدهان الخارجي :
نفس محتوى الفقرة 7 – 2 -2 – 2

.7 – 2 – 4 ملاحظات عامة على أعمال الدهان :

1- يفضل قبل التقرير في أنواع الدهان الاستفسار – بمساعدة المهندس المشرف – من المختصين من المهندسين وموردي مواد الدهان ومقاولي التنفيذ عن مزايا وعيوب الأنواع المختلفة وتكاليف تغطية المتر المسطح من كل نوع .

2- نظراً لغموض موضوع الدهان وكثرة أنواعه، فمن الأفضل أن يكون المقاول الموكل إليه تنفيذ أعمال الدهان يتمتع بالأمانة والإخلاص والكفاءة والحرص ودقة المتابعة لعماله، لأن المقاول المخلص والأمين لن ينصح بدهانات غير مناسبة ليخدم مصلحته الشخصية وسيتابع أعمال التنفيذ متابعه المتمرس في تفاصيل الأعمال، وقد يكون ما تتوفر فيه هذه الصفات أعلى سعراً من غيره ولكنه يوفر كثيراً في المواد ويضمن التنفيذ الصحيح للأعمال .

3- ينصح بعدم البدء في أعمال الدهانات إلى حين الانتهاء الكامل من أعمال اللياسة والبلاط والجبس لضمان الجفاف الكامل للأسطح أثناء عملية الدهان .


أعمال العوازل المائية والحراريه

أعمال العوازل المائية

8 – 1- 1 عام :

يهدف العزل المائي للمسكن إلى حماية محتوياته وعناصره الإنشائية من تأثيرات المياه والرطوبة.


8 – 1 – 2 أنواع العوازل المائية :

1. المواد البيتومينية سواء نفذت بشكل دهان سائل أو بشكل لفائف توصل مع بعضها بالحرارة لتغطية المساحة المطلوبة .
2. المواد البلاستيكية التي تتكون غالباً من لفائف بلاستيكية توصل مع بعضها عن طريق الكي الحراري لتغطية المساحة المطلوبة .
3. المواد التي يكون أصلها أسمنتي وتتكون من بودرة تخلط بمحاليل معينة لتشكل دهان أو عجينة تعالج بها الأسطح المراد عزلها .
4. مواد أخرى تكون مختلطة بمواد العزل الحراري .


يحدد النوع المناسب للاستعمال حسب نوعية الأسطح المراد عزلها والظروف المحيطة.
وتعتبر الأغشية البيتومينية على اختلاف أنواعها الأكثر استعمالاً في إنشاء المساكن الجديدة نظراً لجودتها وفاعليتها وسهولة تنفيذها وسعرها المناسب، بينما تتخصص المواد التي يكون أصلها أسمنتي في أعمال إصلاح التسربات في المباني القائمة خاصة الأقبية والخزانات. ومهما كان نوع المواد العازلة فإن تركيبها بطريقة صحيحة هو الشيء الأهم حيث يجب استئجار عمالة ماهرة لديها الخبرة وأن يتم الأشراف عليها بشكل دقيق ومتواصل. ويعتبر مجال العازل المائي من العناصر المهمة في تنفيذ المسكن التي تستلزم وجود مهندس مشرف يقرر اختيار النوع المناسب ويراقب التنفيذ حسب ظروف الأسطح المراد عزلها.


8 – 1 – 3 ملاحظات حول تنفيذ أعمال العوازل المائية :

1. يجب الحرص على حماية العازل بعد الانتهاء من التركيب كما ذكر في الفقرة 2- 2- 4 والفقرة 4- 2- 13 في حالات الأقبية والخزان الأرضي، ويجب في حالات الأسطح العلوية مراقبة الأعمال التي تعقب أعمال العزل من بلاط وخلافه مراقبة دقيقة تضمن عدم الأضرار بالمادة العازلة .
2. في حالات عزل الأسطح العلوية، يجب إعطاء اهتمام خاص لمصارف المطر والمواسير التي تخترق السقف مثل مواسير المكيفات وتطبيق الأساليب الفنية السليمة ، ويمكن للمهندس المشرف إتباع وسيلة أخرى ما دامت تحقق الهدف الأساس وهو منع تسرب المياه أسفل الطبقة العازلة .


3. في حالات عزل الأسطح العلوية للمباني تبقى مسألة الترتيب بين طبقة العزل المائي والحراري مثار جدل ففي حالات معينة من العازل الحراري مثل البيرلايت والخرسانة الرغوية يفضل أن تكون طبقة العزل المائي فوق طبقة العزل الحراري للاستفادة من الميول نحو المصارف بالرغم من أن ذلك يستدعي وجود طبقة من اللياسة فوق العازل الحراري ووجود طبقة من الرمل فوق العازل المائي تسبق البلاط، وفي حالة استخدام ألواح البويسترين أو البوليثرين فإن وجود طبقة العازل المائي فوق العازل الحراري يستدعي وجود طبقة ميول من الخرسانة الرغوية فوق العازل الحراري لتكون بطانة يرتكز عليها العازل المائي، كما أن وجود العازل المائي تحت العازل الحراري يؤدي إلى وجود طبقة سمكية من العازل الحراري والرمل تحت طبقة البلاط مما يؤدي – في حالة اختراق مياه المطر لبلاط السطح – إلى وجود كمية كبيرة من المياه عائمة فوق السطح تحت البلاط خاصة إذا لم تستخدم الوسائل الفنية في المصارف التي تضمن تصريف الماء العائم، وبالتالي فإن هذا الأمر يجب أن يقرر فيه المهندس المشرف حسب الحالة والظروف المحيطة. وبالرغم من ذلك فإنه يمكن القول أن من أفضل الطرق الفنية لعزل السطح هو وضع طبقة من الخرسانة الرغوبة تكون بمثابة صبة ميول يليها طبقة العازل المائي ثم طبقة من العازل الحراري ومن ثم طبقة الردم والبلاط .



4. في حالات استخدام أغشية اللفائف البيتومينية يجب الانتباه إلى أن هناك أنواعاً كثرة بسماكات متعددة تختلف اختلافاً كبيراً في السعر فهناك الأغشية المسلحة بالبوليستر والتي تتحمل درجة كبيرة من التمدد والانكماش وتستخدم في الأسطح التي تتعرض لتغير كبير في درجة الحرارة ولقوى شد كبيرة مثل الأقبية والخزانات والأسطح العلوية، بينما الأغشية المسلحة بالفيبر جلاس تعتبر أقل مقاومة للتمدد والانكماش ولا ينصح باستعمالها إلا في المناطق المحددة المساحة مثل الملاحق وهي بالتأكيد تختلف في السعر عن سابقتها .
فيما يخص سماكات الأغشية اليتومينية فإنه في حالة الطبقات المفردة مثل تلك المستعملة في الأسطح العلوي فغالباً ما تكون السماكة 4 مم أما في حالة الطبقات المزدوجة مقل الأقبية فيمكن استخدام سماكة 3 مم، وبطبيعة الحال سيختلف السعر حسب السماكة وعدد الطبقات .اعلى



أعمال العوازل الحرارية


يهدف العزل الحراري في المباني إلى الحد من انتقال الحرارة أو البرودة من خارج المسكن إلى داخله أو العكس وتقليل تأثير التقلبات الجوية الخارجية على المسكن من الداخل حيث يفيد ذلك في تخفيض استهلاك الطاقة الكهربائية واستخدام أجهزة تكييف بأقل قدرة وتكلفة بالإضافة إلى رفع مستوى الراحة لمستخدمي المسكن وحماية محتوياته من التغيرات المتباينة في درجة الحرارة .


8 – 2 – 2 طرق انتقال الحرارة أو البرودة من أو إلى المسكن :
تنتقل الحرارة أو البرودة من أو إلى المسكن عن طريق ثلاثة وسائط :

الأول : عن طريق السقف العلوي والحوائط الخارجية .
الثاني : عن طريق زجاج النوافذ والأبواب .
الثالث : عن طريق مراوح الشفط والفتحات الصغيرة الناتجة عن عدم ضبط انغلاف الأبواب الحديد والخشب والشبابيك الألمنيوم .
وتقدر نسبة الحرارة أو البرودة المنتقلة خلال الوسيط الأول (السقف العلوي والحوائط الخارجية) حوالي 60 – 70 % حيث يمكن تخفيض ذلك عن طريق مواد العزل الحراري التي ستوضح بالتفصيل فيما يتبع أما الحرارة أو البرودة المنتقلة خلال زجاج النوافذ فيمكن استعمال الزجاج المزدوج المعزول، وفيما يخص الحرارة أو البرودة المنتقلة خلال مراو الشفط أو نتيجة عدم ضبط الأبواب الخارجية والشبابيك الألمنيوم فيمكن استخدام مراوح الشفط السقفية التي تركب في السقف المستعار لدورات المياه والمطابخ والاهتمام بتركيب الأنواع الجيدة من الألمنيوم ذات القطاعات المحكمة وضبط تركيب الأبواب الخارجية وخاصة الفراغ السفلي فوق البلاط أو الموكيت وأحكامه بتركيب أغشية مطاطية.

8 – 2 – 3 أنواع العزل الحراري :

تختلف العوازل الحرارية باختلاف خصائصها في التوصيل الحراري وامتصاص الماء والاحتراق ومقاومة الضغط، لكن تبقى خاصية التوصيل الحراري هي الأساس في المقارنة بين العوازل الحرارية .

خاصية التوصيل الحراري :
تتأثر خاصية التوصيل الحراري لمواد العزل الحراري بسماكتها وقيمة معامل التوصيل الحراري لها فكلما زادت سماكتها زادت قدرتها على العزل الحراري وكلما نقص معامل التوصيل الحراري لها زادت كفاءتها في العزل الحراري فإذا ما أريد المقارنة بين نوعين أو أكثر من المواد العازلة ينبغي تثبيت أحد العاملين المذكورين (السماكة أو معامل التوصيل) ومقارنة العامل الآخر للحكم على الأفضل عزلاً،

arch
01-20-2008, 03:05 PM
أعمال النجارة واعمال الألمنيوم



أعمال النجارة
9 – 1 – 1 عام :

يقصد بأعمال النجارة أبواب الخشب والدواليب الثابتة والدربزين .
تتركز الأهمية في هذا العنصر في ضرورة التفصيل الكامل في العقد لمواصفات المواد المستخدمة وأسلوب التركيب والتأكد من تنفيذ المواصفات عند التركيب .


9 – 1 – 2 مواصفات المواد وأسلوب التركيب :
9 – 1 – 2 – 1 مواصفات المواد :

المواصفات التي يلزم تحديدها في العقد هي نوع خشب الإطارات (الحلوق) وخشب الباب الداخلي والقشرة الخارجية والسماكات المطلوبة لكل منها، كذلك يجب تحديد وسائل تثبيت الإطار في الجدار ونوع المثبتات وعددها ونوع المفصلات وعدد ثقوبها ونوع القفل والمسكات ونوع البر (البرواز) ومدى وجود وسائد مطاطية في الإطار لامتصاص صوت الإغلاق .

– 1 – 2 – 2 أسلوب التركيب :
يمكن تركيب الأبواب بالطرق الثلاث التالية :

الطريقة الأولى : بواسطة تركيب الإطار قبل أعمال اللياسة ثم تركيب الباب لاحقاً بعد إنهاء أعمال البلاط .
الطريقة الثانية : بواسطة تركيب إطار مؤقت من الخشب المضغوط قبل اللياسة ثم تركيب الإطار الأساسي والباب بعد انتهاء أعمال البلاط .
الطريقة الثالثة : بتركيب الإطار والباب في وقت واحد بعد أعمال اللياسة والبلاط .
الطريقة الثالثة أفضل أحكاماً ونظافة هي المتبعة حالياً .


9 – 1- 3 متابعة أعمال التركيب :

يجب متابعة أعمال التركيب والتأكد من تنفيذ المواصفات المتفق عليها في العقد بالإضافة إلى ضرورة التأكد من سلامة رأسية الإطارات في جميع المستويات وسلامة تركيب الباب على الإطار وفتحه وإغلاقه بطريقة محكمة .




أعمال الألمنيوم

تختلف منتجات المصانع المختلفة من الشبابيك والأبواب والدرابزينات اختلافاً كبيراً من حيث مواصفات المواد والقطاعات والتركيب والأسعار وبالتالي ينبغي عند مقارنة الأسعار مقارنة جودة المواصفات والتركيب أيضاً، وسيتم استعراض تفصيل البنود المذكورة فيما يتبع .


9 – 2 – 2 مواصفات المواد :

إن مادة الألمنيوم المستخدمة في تصنيع المنتجات لها سماكات مختلفة وألوان عديدة منها الأساسي ومنها المدهون، والزجاج المستعمل منه المفرد والمزودج والمعزول ومنه الشفاف والعادي والمقاوم للكسر والعاكس وبألوان عديدة، ووسائل الحركة (الكفرات) منها الجيد ومنها الردئ حسب جهة تصنيعها وكذلك الفواصل المطاطية والمسكات لها تصاميم ومصادر متعددة .


9 – 2 – 3 القطاعات :

القطاعات الشائعة الاستخدام هي القطاعات التجارية التي تنتج بكميات كبيرة ولكن بعض المصانع لها قطاعات خاصة تصنع لها خصيصاً تكون أكثر أحكاماً ضد تسرب الهواء والماء والصوت وأغلى في السعر وعملية التمييز بين القطاعات قضية فنية بحتة يعود التقرير فيها – غالباً – إلى المهندس المشرف .

9 – 2 – 4 التركيب :

جودة التركيب لها أهميتها ابتداءاً من أخذ المقاسات من الموقع بدقة وملاحظة جميع الظروف المحيطة والعيوب الموجودة في فتحات النوافذ وأخذها في الاعتبار عند التصنيع ومن ثم التركيب حسب المواصفات المتفق عليها بواسطة عمال مهرة وإشراف ومتابعة من إدارة المصنع، هذا مع ضرورة عدم إغفال أهمية دقة المواعيد .


9 – 2 – 5 الأسعار :

نظراً للاختلاف الكبير في مواصفات المواد والقطاعات وأسلوب التركيب بين المصانع المختلفة فلابد أن يكون هناك اختلاف كبير في الأسعار بالإضافة إلى أن طريقة التسعير تختلف من مصنع لآخر فالبعض يعتمد طريقة السعر الأفرادي للمتر المسطح والبعض الآخر يشترط أن ما يقل عن متر مربع واحد يحسب متراً مربعاً كاملاً، بينما تعتمد بعض المصانع أسلوب السعر حسب القطعة، لذلك يجب عند المقارنة بالأسعار أما توحيد طريقة التسعير الأفرادية مع توحيد المواصفات والمقارنة بالسعر الأفرادي للمتر المسطح أو توحيد المواصفات والأعداد والمساحات والمقارنة بالمبلغ الإجمالي .



من وسائل الاقتصاد في التكاليف

10 – 1 مقدمة :

لا شك أن من أكبر طموحات صاحب المسكن أن يبني مسكناً يحقق جميع الأغراض المنشأ من أجلها وبأقل تكاليف ممكنة وهذا بالتأكيد لا يتأتى بإلغاء بعض أجزاء المسكن الضرورية أو تغيير بعض المواصفات سواء في المواد أو أعمال التنفيذ بطريقة تؤدي إلى التأثير على وظائف المسكن مثل أن يتم تركيب وحدات تكييف قدرتها أقل من متطلبات تكييف المسكن أو إلغاء العزل الحراري أو المائي أو اختيار أنواع رديئة تؤدي إلى تأثيرات سلبية على مدى عمر المسكن أو اختيار وحدات ومواد صحية رديئة تؤدي إلى استنزاف غير محسوس للمياه وإلى تكاليف صيانة باهظة أو تنفيذ الأعمال بعامة بطريقة سيئة تقلل من كفاءتها في تحقيق الأغراض المطلوبة منها وقد تشوّه الديكور الداخلي للمسكن وتزيد من متطلبات الصيانة في المستقبل .

وبناء عليه فإن تخفيض التكاليف دون التأثير على الوظائف الأساسية للمسكن دون الإخلال بجودة مواد وأعمال التنفيذ يتطلب دراسة الأمر بأسلوب علمي وهو تطبيق أسلوب الهندسة القيمية – والذي سيشار إليه باختصار فيما يتبع – وهذا الأسلوب هو الأسلوب العلمي المثالي لتحقيق الاقتصاد في التكاليف وإذا تعذر لسبب أو لآخر تطبيقه فيمكن لصاحب المسكن والمهندس المشرف الاجتهاد في إجراء التحريات والدراسات التي يؤمل أن تكون بمثابة العوض عن دراسة الهندسة القيمية وسيوضح فيما يتبع بعض المعطيات التي قد تساعد على ذلك .


10 – 2 أسلوب الهندسة القيمية :

الهندسة القيمية جهد جماعي منظم يقوم فريق عمل من خلاله بتحليل وظائف عناصر المشروع المختلفة ومن ثم ابتكار بدائل تؤدي نفس تلك الوظائف بأقل تكلفة ممكنة دون التأثير على الوظائف الأساسية ودون الإخلال بجودة مواد وأعمال التنفيذ ويفضل أن يتكون فريق العمل من مهندس قيمة كقائد للفريق ومهندس معماري (له خبرة بأعمال الديكور) ومهندس مدني (إنشائي) كحد أدنى إجباري وإذا أضيف إليهم مهندس كهربائي ومهندس تكييف كان أفضل وإن تعذر ذلك يمكن التعويض عن طريق التنسيق مع الشركات المنفذة لأعمال التكييف والأعمال الكهربائية ويجب على فريق العمل التنسيق المستمر مع صاحب المسكن .

يبدأ الفريق بالعمل بعد انتهاء التصميم الابتدائي للمسكن أو على الأكثر بعد انتهاء التصاميم التفصيلية وذلك بتحليل وظائف عناصر المشروع المختلفة وابتكار عدة بدائل لتحقيق وظائف كل عنصر وحساب تكلفة كل بديل ومن ثم اختيار البديل الأقل تكلفة، وقد يخلص الفريق إلى ضرورة إجراء بعض التغييرات في التصاميم الأساسية لتحقيق أهداف الدراسة بتخفيض التكاليف أو تحسين جودة المواد والأعمال أو كلاهما، ويجدر بالإشارة إلى أن مرحلة ابتكار البدائل يساهم بها جميع أفراد فريق العمل حيث تكون جميع الأفكار حتى لو بدت للوهلة الأولى غير ذات قيمة إلا أنها قد تقود إلى فكرة عظيمة وهذه ميزة العمل الجماعي الذي يشجع بعضه البعض الآخر .

لقد أثبتت التجارب أن دراسة الهندسة القيمة لها نتائج جيدة فغالباً ما تؤدي إلى تخفيض التكاليف بنسبة تتراوح من 20 – 40 % أو تحسين مستوى الجودة للأعمال المنفذة أو كلاهما .


10 – 3 في حالة تعذر تطبيق دراسة الهندسة القيمية :
إذا تعذر إجراء دراسة متكاملة للهندسة القيمية للمسكن فيجب على الأقل – بعد الانتهاء من تصميم المسكن – إجراء تقدير للتكاليف كما هو موضح في الباب الأول يتم على ضؤه استخراج البنود التي لها نصيب كبير من التكاليف للتركيز عليها والتفكير في بدائل أخرى لتنفيذها تحقق نفس الغرض وبتكلفة أقل، وفي دراسة محدودة وسريعة لتكاليف بعض المساكن اتضح أن البنود التي لها النصيب الأكبر (وعطفاً على الدراسة)

arch
01-20-2008, 03:09 PM
http://www.7rKt.at/uploader/uploads/9ec154357c.jpg (http://www.jeddahbikers.com/)




وبناء عليه سيتم – بشيء من التفصيل – التطرق لبعض العناصر الواردة في الجدول أعلاه بالإضافة إلى بعض المعلومات حول بعض العناصر الأخرى



10 – 3 – 1 الحديد والخرسانة :

يلعب التصميم الإنشائي والأشراف على التنفيذ دوراً كبيراً في الاقتصاد في تكاليف هذين البندين ذلك لأنه التصميم الإنشائي الجيد المبني على دراسة وافية للبدائل لهيكل السقف مع إجراء الحسابات الإنشائية لجميع العناصر مع الأخذ في الاعتبار النواحي المعمارية والتمديدات الصحية وتمديدات التكييف سيؤدي إلى أن تكون كميات الحديد والخرسانة في الحدود المعقولة بها يحقق عوامل الأمان المطلوبة بعيداً عن المبالغة الجائرة الناتجة عن عشوائية التصميم وعدم أداءه بالكفاءة والإخلاص اللازمين، كذلك فإن الأشراف الجيد على التنفيذ يضمن تطبيق المخططات بطريقة صحيحة ويتفادى الأخطاء التي تؤدي إلى زيادات غير لازمة فضلاً عن تحسين مستوى جودة تنفيذ الأعمال


10 – 3 – 2 أعمال تنفيذ الهيكل الإنشائي :

يمكن تحقيق الاقتصاد في التكلفة في أعمال التكييف عندما يبذل الجهد اللازم في أعمال التصميم وعدم القبول بالأفكار الأولى سواء عرضت من قبل المكتب المصمم لمخططات المسكن أو من الشركات المتخصصة ولا شك أن استخدام أساليب مختلفة في أماكن متفرقة من المسكن حسب الأهمية والاستخدام يساعد على تخفيض التكاليف فعلى سبيل المثال يمكن اعتماد أسلوب التكييف المركزي أو المنفصل المخفي في المجالس والصالات عن طريق الفتحات الطولية في الأسقف بينما يعتمد أسلوب المنفصل المخفي عن طريق الفتحات الجانبية في الحوائط في غرف النوم، أما الملاحق وصالات الطعام فيمكن استخدام مكيفات الشباك العادية .
وهذه التوجهات لا تساهم فقط في الاقتصاد في تكاليف التكييف فحسب وإنما تؤدي إلى تقليل الحاجة إلى الأسقف المعلقة الجبسية التي تلزم في حالة الفتحات الطولية والاكتفاء بالكرانيش الجبسية ذات التكلفة المنخفضة، كذلك فإن استخدام أسلوب الفتحات الجانبية في الحوائط في غرف النوم في الدور الأول سيشجع على تصميم الدور الأول بارتفاع منخفض مما يؤدي إلى تخفيض تكاليف الهيكل الإنشائي وأعمال اللياسة والدهان وكذلك تخفيض تشغيل المكيفات وبالتالي ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية

10 – 3 – 4 أعمال الدهان :

يمكن تحقيق الاقتصاد في تكلفة أعمال الدهان عن طريق اعتماد دهانات رخيصة الثمن في الأماكن غير المهمة مثل السطح والملاحق والأسوار والمناور والواجهات المطلة على الارتدادات الضيقة .


10 – 3 – 5 فتحات الأبواب والنوافذ :

إن الدراسة الجيدة من قبل المصمم المعماري والمهندس المشرف بالتنسيق مع صاحب المسكن لفتحات النوافذ والأبواب تقصر أعمال النجارة والألمنيوم على الاحتياج الفعلي وبالتالي يمكن تخفيض تكلفتها إلى الحد الأدنى

10 – 3- 6 درابزين الدرج :

الدرج المؤدي إلى السطح من الدور الأول يعتبر درج خدمة قليل الاستخدام وبالتالي يمكن تنفيذه من البلك أو الحديد العادي رخيص الثمن وحتى درابزين الدرج الرئيس لو نفذ من البلك المكسي بالرخام وركب عليه حلية من الخشب بدلاً من الخشب أو الحديد المشغول لانخفضت تكلفته


– 3- 7 الأعمال الكهربائية :

إن الدراسة الجيدة لأماكن لوحات التوزيع في كل دور وعددها والدراسة العلمية الجيدة لحجم لوحات التوزيع وحجم ومسار الكيابل سيؤدي إلى خفض تكلفة الأعمال الكهربائية

10 – 4 – 7 الأعمال الصحية :

إن الدراسة الجيدة لمواسير التغذية الرئيسية ومقاساتها واعتماد الأسلوب المناسب لسخانات المياه المركزية وتحديد مواقعها بدقة وكفاءة سيؤدي إلى خفض تكاليف الأعمال الصحية

المهندس ياسر دياب
01-22-2008, 02:08 AM
كتاب رائع

بارك الله فيكي

arch
01-23-2008, 09:00 AM
كتاب رائع

بارك الله فيكي



اشكرك اخى ياسر

http://www.7rKt.at/uploader/uploads/fe104a92d9.gif (http://www.jeddahbikers.com/)

الصقر الاخضر
02-11-2008, 10:01 AM
اختي ارشي
الكتاب قمة في الروعة
:1004:
موضوع رائع جدا
:1004:
بارك الله فيكم
:1004:

arch
02-11-2008, 02:14 PM
اختي ارشي
الكتاب قمة في الروعة
:1004:
موضوع رائع جدا
:1004:
بارك الله فيكم
:1004:




مرورك اروع اخى صقر واسعد دائما بتواجدك

اهلا بك دايما

http://www.7rKt.at/uploader/uploads/1716b38b01.gif (http://www.jeddahbikers.com/)

ابو يوسف
02-11-2008, 11:31 PM
مرحبا اخي صقر منور المجمع

اهلا بك :)

بسام شنيني
02-13-2008, 06:14 PM
شكرا جزيلا لك اختي ارشي على هذا الكتاب حفظك الله ورعاك.
وشكرا
:1030:

arch
02-14-2008, 06:44 AM
شكرا جزيلا لك اختي ارشي على هذا الكتاب حفظك الله ورعاك.
وشكرا
:1030:



اشكرك اخى بسام جدا على مرورك بالموضوع ويسعدنى ذلك دائما
تحياتى لك

:1007::1007::1007:

رونق عباس
02-27-2008, 02:41 AM
جزاك الله خبرالجزاء

arch
02-27-2008, 05:54 AM
جزاك الله خبرالجزاء


اهلا بك معنا وسعدت بمرورك:):):)

:1007:

سليم ساسوي
05-07-2008, 10:01 PM
جازاك الله خيراأختي آرش على هذا التقديم
يا حبذا لو تفيدينا بالكتاب

arch
05-08-2008, 07:26 AM
جازاك الله خيراأختي آرش على هذا التقديم
يا حبذا لو تفيدينا بالكتاب

اخى سليم اهلا بك معنا وانا فعلا عرضت الكتاب
لكن لو عندك اى مشكله سوف احاول رفع الكتاب فى موقع تحميل

تحياتى لك:)

نازك
10-02-2008, 10:41 PM
جزاك الله خيرا جدا رائع

medziani
11-05-2008, 07:40 PM
السلام عليكم
جزاكم الله كل خير:1036:
و يا حبذا لو ترفعو لنا الكتاب:1035:
و السلام عليكم

kahlan
10-09-2009, 08:57 PM
أشكرك جزيل الشكر على هذا الكتاب الجد رائع

وأتمنى أن تعيدوا صور مناسيب المسكن ولك مني أحسن تحية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته